أزمة حوادث السير بجهة فاس-مكناس محور ندوة توعوية بالسلامة الطرقية

في إطار تخليد اليوم الوطني للسلامة الطرقية نظمت الجامعة الوطنية لجمعيات السلامة الطرقية بشراكة مع جمعية أهل فاس السلامة الطرقية، ندوة جهوية تحت عنوان السلامة الطرقية بالجهة “الواقع والأفاق”، وذلك تحت إشراف المديرية الجهوية للوكالة الوطنية للسلامة الطرقية بجهة فاس مكناس وولاية أمن فاس والقيادة الجهوية للدرك الملكي بذات المدينة .

الندوة كانت فرصة لتعميق الفهم وتعزيز التعاون بين مختلف الشركاء للمساهمة في الحد من حوادث السير، كذلك أجمع المتدخلون في الندوة على التحلي بروح التعاون والتفاني من أجل مستقبل أكثر أمانا للجميع، وفي ذات السياق كانت الندوة مناسبة لمناقشة التحديات واستعراض السياسات والتدابير التي يمكن اتخاذها في تكريس السلامة الطرقية بجهة فاس مكناس.

وحضر الندوة عدد من الوجوه البارزة في مجال السلامة الطرقية ، حيث حضر القائد الإقليمي رئيس فرقة السير والجولان بولاية أمن فاس الحسن ناضيري، بالإضافة للمدير الجهوي للوكالة الوطنية للسلامة الطرقية أحمد أيماز، وعماد العسري ممثل المجتمع المدني بالوكالة الوطنية للسلامة الطرقية، ورئيسة مصلحة التنفيذ وتتبع الاستراتيجية الجهوية للسلامة الطرقية، كما أطر الندوة رئيس جمعية أهل فاس للسلامة الطرقية أيوب هريوش .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى