التحقيق مع حكام مغاربة بسبب التلاعب.. ومديرية التحكيم تلوذ بالصمت

اهتزت كرة القدم المغربية على وقع ملف تلاعب بنتائج إحدى مباريات الموسم الكروي الماضي من البطولة الإحترافية.

ووفقا لما أوردته مصادر إعلامية فإن لجنة الأخلاقيات استمعت مؤخرا لأربعة حكام، بينهم حكمان موقوفان، وذلك في ملف التلاعب بنتيجة إحدى مباريات البطولة الموسم الماضي.

وحسب نفس المصادر فإن المباراة المعنية أقيمت الموسم الماضي بمدينة الدار البيضاء، وقادها حكم كان حاضرا في نهائيات كأس أمم أفريقيا بكوت ديفوار.

كما تم تداول رسالة صوتية منسوبة لحكم مغربي يتحدث عن محاباته لأحد الأندية بإلغاء هدف، ومنح ضربة جزاء، خلال بطولة الموسم الكروي الماضي.

وفي الوقت الذي تناقلت فيه مختلف وسائل الاعلام الوطنية والدولية هذه “الفضيحة”، فقد لاذت مديرية التحكيم بالصمت دون الخروج بأي بلاغ توضيحي لنفي أو تأكيد هذه الأخبار.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى