“فيتو” أمريكي يعرقل مطلبا جزائريا بمجلس الأمن

أشهرت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الثلاثاء، “الفيتو” للمرة الثالثة ضد مشروع قرار في مجلس الأمن الدولي لوقف الجرائم التي ترتكبها القوات الإسرائيلية بحق الفلسطينيين.

ويرفض مشروع القرار التهجير القسري للسكان المدنيين الفلسطينيين، ويطالب جميع الأطراف في الحرب في قطاع غزة بالامتثال لالتزاماتها بموجب القانون الدولي

وحظي مشروع القرار الذي أعدته الجزائر، بتأييد 13 عضوا في مجلس الأمن، بينما اعترض عليه عضو واحد ممثلا في الولايات المتحدة، في وقت امتنعت فيه بريطانيا عن التصويت.

وفي تبريره لهذا الموقف، علَّق البيت الأبيض بأن واشنطن لم تتمكن من دعم قرار مجلس الأمن الدولي اليوم الثلاثاء لأنه كان “سيعرض مفاوضات حساسة تجري حاليا للخطر”.

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

  1. النظام العسكري سيقطع علاقته مع أمريكا وبريطانيا !وسيزود حماس بالسلاح الجزائري الفتاك وهميا…!؟

    1
    1
  2. مجرد مسرحية داخل الأمم المتحدة كتلك المسرحية لجنوب أفريقيا التي رفع دعوة
    قضائية ضد إسرائيل لمحكمة العدل الدولية.

  3. هل كانت تعتقد الجزائر ان مجلس الأمن سيتخد قرار يدين إسرائيل ام فقط رغبة للقول اننا نفعل من أجل فلسطين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى