الأساتذة يهددون بالانقطاع عن العمل ومقاطعة الامتحانات

هبة بريس - الرباط

أعلن الأساتذة المنتمون للتنسيقية لموظفي وزارة التربية الوطنية حاملي الشهادات، عن عزمهم خوض إضراب عن العمل لتلاثة أيام، من 28 إلى 30 من ماي الجاري، والاعتصام أمام مبنى البرلمان يوم الاثنين 28 ماي مع تنظيم إفطار جماعي ومسيرة الشموع، مهددين بمقاطعة الامتحانات حراسة وتصحيحا وعدم تسليم نقط الأسدس الثاني، احتجاجا على استمرار الوزاة في تجاهل مطالبهم إغلاق باب للتحاور معهم.

وأطلق الأساتذة وسما تحت عنوان “جيبو أمزازي يحرس دبا” و”جيبو أمزازي يصحح دبا”. معلنين التصعيد في خطواتهم الاحتجاجية من أجل الضغط على وزارة أمزازي للاستجابة لمطالبههم في “الترقية وتغيير الإطار بشكل مباشر وبأثر رجعي”

وحسب ما أفادت به التنسيقية في بلاغ لها فإن هذه الخطوة التصعيدية تأتي “ضدا على تعنت الحكومة والوزارة الوصية في الاستجابة لأبسط المطالب المتمثلة في الترقية وتغيير الإطار بشكل مباشر وبأثر رجعي”، معلنة عزمها “الدخول في أشكال احتجاجية أكثر تصعيدا حتى استرجاع حقوقنا المسلوبة”معلنة تضامنها “المبدئي واللامشروط مع نضالات الشغيلة التعليمية، وفي مقدمتها نضالات أساتذة السلم التاسع وضحايا النظامين والأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد”. .

ويذكر أن حاملي الشهادات العليا، احتشدوا في وقت سابق من السنة الجاريةفي مسيرة يوم 11 فبراير الماضي بالرباط، مناشدين وزير التعليم بالتجاوب مع ملفهم المطلبي ووقف “التماطل” في التعامل مع مطالبهم من طرف وزارة التربية الوطنية.

ما رأيك؟
المجموع 10 آراء
1

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. من حقكم الدفاع عن حقوقكم ومن حقكم الامتناع عن الحراسة والتصحيح لأن هناك من يعوضكم في آخر المطاف، لكن أن تمتنعوا عن تسليم نقط الفرض الأخير في الدورة الثانية فهذا ليس من حقكم لأنكم ستعتدون على حق التلاميذ في معرفة نتائجهم وتقرير مستقبلهم… بالتوفيق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق