زيان :” سنطالب برفع السرية عن فيديوهات بوعشرين” ودفاع المشتكيات يرد

قال المحامي النقيب محمد زيان عن هيئة الدفاع عن مدير نشر جريدة أخبار اليوم وموقع اليوم 24، أنهم سيطالبون من المحكمة برفع السرية عن جلسات أطوار المحاكمة حتى يتضح زيف الفيديوهات التي تدعي الفرقة الوطنية للشرطة القضائية حجزها بمكتب توفيق بوعشرين والتي شرعت المحكمة في عرض بعض منها خلال جلسة يوم الإثنين . 
وأضاف النقيب محمد زيان في تصريحه للصحافة وهو يهم بالدخول لقاعة المحكمة التي تحتضن في هاته اللحظات أطوار محاكمة مدير نشر جريدة أخبار اليوم وموقع اليوم 24، أن زوجة الأخير ستقرر مقاضاة هيئة دفاع المطالبات بالحق المدني والمشتكيات بسبب تصريحاتهم التي اعتبرتها تشهيرا بزوجها وخرقا لقرينة البراءة.
في المقابل رد عبد الفتاح زاراش في تصريحه للصحافة هو الآخر، بأنه من المستحيل أن تقوم المحكمة بإلغاء سرية الجلسات التي سبق وأن قررتها غرفة الجنايات لكون التهم المرتبطة بالموضوع تكتسي حساسية خاصة، وأنه لا أحد قادر على أن يلوي يد المحكمة بخصوص قرارتها.
واسترسل عبد الفتاح زاراش بأن سرية الجلسات طبقتها المحكمة حفاظا على أعراض المشتكيات والمصرحات التي وردت أشرطتهن الجنسية مع مدير نشر جريدة أخبار اليوم وموقع اليوم 24، مضيفا بأن القانون يعطي الحق للقاضي بتطبيق سرية الجلسات.  

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. انت سير تحشم ولا بانو ليك الفلوس غدين اهربو ليك ما بق ليك علاش تدافع شدوك الجنون حيت بانت الحقيقة اللي بغيتي تغبرها ولليتي كتقول انها ملفقة اسير تحشم خللي القاضي هو اللي يحكم لضحايا هدك الثعلب الوحش اللي انت وبعض الافكار الموسخة اللي كيدافعو عليه الله ينعل اللي ما يحشم .

  2. يجب ان تعلم اسي ان المصرحات يمارسن الشذوذ الجنسي منذ سنة 2012 الى الان .هل صحى ضميرهن فجاة ….

  3. النقيب السابق ودفاع الحكومة السابقة يعرف أن التحقق من مصداقية الفيديوهات المعروضة يمكن أن يتم بطلب عرضها على خبرة محايدة، ولو أجنبية مادام دفاع المعني بالفيديوهات يضم محامين أجانب، وليس بتقديم طلب لا أحد يمكن أن يجهل أنه مستحيل لعدة أسباب، منها على الخصوص أن عرض أشرطة تخدش الحياء العام على العموم هو نفسه جريمة يعاقب عليها القانون… فضلا عن خرقها لخصوصيات وكرامة المعنيين بها، متهم وضحايا… شخصيا لا أعرف كيف يعقل أن يطلب رجل قانون من المحكمة خرق القانون بعرض أشرطة تخدش الحياء العام وتخرق خصوصيات اناس، بصرف النظر عن ملابساتها، وتمس بكرامتهم؟ هل هذا الطلب يمكن أخذه مأهد الجد؟؟؟؟ أم أن الأمر يتعلق بتخريجة تستهدف إقناعنا بأن المحكمة لا تريد أن تظهر الحقيقة ما دامت تمتنع عن التحقق من مصداقية الفيديوهات بواسطة عامة الناس وليس بواسطة خبرة علمية…

  4. هيأة دفاع الصحافي توفيق بوعشرين فجرت خلال الجلسة السرية المخصصة لعرض الفيديوهات مفاجأة من العيار الثقيل، عبر تقديمها مذكرة تضم دلائل قوية تُثبت وجود بوعشرين خارج مكتبه وفي مدينة أخرى في فترة تسجيل بعض الفيديوهات التي تحتفظ بها المحكمة كدليل قوي ضد بوعشرين.
    وكشف المحامي سعد السهلي، عضو هيأة دفاع الصحافي بوعشرين في تصريحه لـ”أخبار اليوم”، أن الدفاع قدم مجموعة من الطلبات للمحكمة تدحض كل التصريحات التي أدلت بها المشتكيات في الملف، هذه الأدلة أيضا تطعن بالزور في صحة الفيديوهات التي تم عرضها، كما أنها أدلة قاطعة تحدد مكان تواجد بوعشرين بالاعتماد على أجهزة cell ID لهاتفه المحمول، وذلك من خلال عرض لائحة المكالمات التي أجراها مع إحدى المشتكيات في نفس التوقيت الزمني الذي سُجل فيه فيديو يُوثق عملية ممارسة الجنس عليها، الأمر الذي يطرح تساؤلا منطقيا، كيف لرجل يمارس الجنس مع امرأة في مكتب مغلق ويتصل بها عبر الهاتف من مدينة أخرى؟!.
    وأضاف المتحدث أنه من بين الأدلة اليقينية التي لا شك فيه.

  5. زيان يؤمن بمقولة علي و على أعدائي.يطالب برفع السرية حتى تنتشر التسجيلات في المواقع الإباحية لتشويه المشتكيات و الإنتقام منهن أشد إنتقام! حقده عليهن أعماه و أدخله في هستيريا المجانين.فليحفضنا الله من رجل منافق و ضيع !!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى