للمرة الثانية .. المحكمة ترفض إطلاق سراح طارق رمضان

هبة بريس - وكالات

أكدت محكمة الاستئناف في فرنسا، رفض طلب إخلاء سبيل طارق رمضان، الموقوف منذ مطلع فبراير الماضي، بتهم الاعتداء الجنسي والتحرش والاغتصاب.

وخلال جلسة المحاكمة وبغياب رمضان (55 عاما)، تطرق الدفاع مرة جديدة إلى وضعه الصحي وندد بـ”التناقضات” في روايات الشاكيات.

وقال المحامي إيمانويل مارسينيي: “لا يجوز أن يكون رمضان في السجن، وبالإمكان أن يكون طليقا. عرضنا إخراجه بكفالة أو بفرض إقامة جبرية عليه وتسليم جواز سفره. كل هذا يبدو لي كافيا لكي تكمل المحاكمة بظروف جيدة”.

وكان قاضي الحريات والاحتجاز رفض في الرابع من مايو طلب رمضان إخلاء سبيله، وجاء قرار محكمة الاستئناف ليؤكد هذا الرفض، علما بأن خبيرة طبية أكدت أن وضعه الصحي يسمح بسجنه.

وكان حفيد مؤسس تنظيم الإخوان الإرهابي أودع السجن بعد توجيه الاتهام إليه في الثاني من فبراير بالتورط في جريمتي اغتصاب.

ما رأيك؟
المجموع 22 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. اغلقوا زنازنكم على ابن سلالة المجرمين.تجار الدين يفضحهم الرب ويبهدلهم امام العالم بكل اطيافه واديانه.تبا للخوانجدية الزلايلية (المتحرشين)

  2. ((الفلسفة)) والنشاط في الخارج.انه الاستغلال الغبي للانفتاح والحداثة والعصرنة (وهلم تفركيسا).انهم بائعي وتجار الاسلام .انهم البهدلة يجب التصدي لهم بحزم. كفى اخونة وتخلفا وتهريجا ما دام الدين لله …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق