الدرك يفك لغز سرقة سائحين ألمانيين على شاطئ بإقليم الجديدة

احمد مصباح ـ هبة بريس

أوقفت الفرقة الترابية للدرك الملكي بمركز أولاد غانم، التابعة لسرية الجديدة،  شخصا من ضمن ثلاثة أشخاص استهدفوا بالسرقة سائحين ألمانيين. حيث أحالته الضابطة القضائية، اليوم الثلاثاء، بعد انقضاء فترة الحراسة النظرية، على النيابة العامة. فيما أصدرت مذكرتي بحث وتوقيف في حق شريكيه، اللذين  يوجدان في حالة فرار، بعد أن غادر المنطفة، جراء افتضاح أمرهما.

وحسب وقائع النازلة، فإن سائحين أجنبيين، ألماني وألمانية، كان يقضيان أوقاتا جميلة على شاطئ رملي “متوحش”، غير بعيد من مركز أولاد غانم. وفجأة. حيث اقترب منهما 3 شبان مغاربة، وجلسوا غير بعيد منهما. وكانت الألمانية تلتقط بين الفينة والأخرى صورا تذكارية للبحر وللرمال، بواسطة كاميرا  هاتفها النقال. وقد التقطت صور للمغاربة الثلاثة خلسة منهم.

وبعد أن جذب جمال الطبيعة والبحر السائحة الألمانية، ا ابتعدت بعض الشيء عن مواطنها، الذي تمدد على الرمال، وأغمض عينيه، مستسلما للنوم. فما كان من المغاربة الثلاثة إلا أن اقتربوا منه، ووضعوا أيديهم على محفظة يدوية، كان يضعها تحت رأسه، بها هاتف نقال، وبعض الأشياء التذكارية التي اقتناها السائحان من مدينة مراكش.

هذا، والتحق الأجنبيان  بمقر الدرك الملكي بمركز أولاد غانم، حيث بلغا عن نازلة تعرضهما للسرقة من قبل الشبان الثلاثة، الذين التقطت لهم السائحة الألمانية صورا، مكنت من التعرف عليهم وتحديد هوياتهم، والاهتداء إلى عناوين سكناهم مع أسرهم. ما مكن من إيقاف أحدهم، فيما لاذ شريكاه بالفرار إلى جنوب المغرب.

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق