إلغاء الديون المستحقة لدى CNSS و هاته تفاصيل الاستفادة من العملية

هبة بريس ـ الدار البيضاء 

تقرر إلغاء الديون المستحقة للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي برسم نظام التأمين الإجباري الأساسي عن المرض المتعلقة بالاشتراكات و الزيادات و مصاريف المتابعات الواجبة على فئات المهنيين و العمال المستقلين و الأشخاص غير الأجراء الذين يزاولون نشاطا خاصا.

و في هذا الصدد، أنهى الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي إلى علم كافة فئات المهنيين و العمال المستقلين و الأشخاص غير الأجراء الذين يزاولون نشاطا خاصا المشار إليهم بإسم “عمال غير أجراء”، الذين لم يؤدوا إشتراكاتهم لمدة لاتقل عن ثلاثة أشهر برسم الفترة 11/2023 وما قبلها، أنه  يمكنهم  الاستفادة من مقتضيات القانون رقم 41.23 الصادر بتاريخ 04/12/2023 و القاضي بإلغاء الديون المستحقة للصندوق الوطني للضمان الاجتماعي برسم نظام التأمين الإجباري الأساسي عن المرض لفائدة العمال غير الأجراء.

و يتوجب على العمال غير الأجراء الراغبين في الإستفادة من هذا الإلغاء الشروع في أداء الإشتراكات المستحقة عن الفترة 12/2023 وما بعد، خلال فترة التأهيل الممتدة من 01/2024 إلى 04/2024، و الإنتظام في تسديد الإشتراكات طيلة فترة إثنى عشر شهرا متتالية تبتدئ من الشهر الموالي للشهر الذي شرع فيه في أداء الإشتراكات.

كما تجدر الإشارة، إلى أن العمال غير الأجراء المؤهلين للإستفادة من هذا الإلغاء، سيخضعون لمدة تدريب تخول لهم الحق في الإستفادة من خدمات التأمين الإجباري الأساسي عن المرض، تحدد في ثلاثة أشهر تبتدئ من الشهر الموالي للشهر الذي شرع فيه في أداء الاشتراكات.

مقالات ذات صلة

‫13 تعليقات

  1. هذآ من حقوقنا كشعب مغربي لأننا نريد ضمان حقوقنا وتوفير عيشة أفضل وآمنة وعادلة للجميع بدون استثناء ..

  2. الحكومة المغربية دائما تفعل بكل الطرق والمجهودات من أجل تحقيق أهداف التنمية الوطنية وإرضاء المواطن المغربي..

  3. كل التوفييق والمزيد من العطاء في مساعيها لتحقيق الخير وتغير الأحوال في احسن الظروف ..

  4. إنها خطوة مهمة وايجابية واستراتيجية لتحقيق الأهداف التي تسعى الحكومة لتحقيقها ..

  5. لقد تعرضت هذه الحكومة لانتقادات شديدة وعثرات كثيرة في مسايرة مسارها الاقتصادي والاجتماعي والسياسي للتحديات والإكراهات من أجل الحفاظ على الاستقرار الاقتصادي والاجتماعي لتحسين الأوضاع ببلادنا بشكل جيد فنرفع لها القبعة ..

  6. من خلال قرائتي للتعليقات ، يبدوا أن المعلقين ياإما ينتمون للحكومة أو لا يعيشون داخل التراب الوطني . المغرب الإخوان راه غادي فالهاوية ، اقتصاديا وفلاحيا ، والديون و ضغط صندوق النقد الدولي ، زيد عليها الضغط ديال القطاعات العمومية التي لم يعد أجرها يكفيها بسبب ارتفاع المعيشة ، ووووو

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى