كوب 28.. التأكيد على الوقاية من السمنة وعلاجها

هبة بريس _ الرباط

في إعلان هام خلال “يوم الصحة” الذي انطلق في كوب 28، أعلن تحالف من الأطباء والمدافعين عن الرعاية الصحية التزامهم العلني بالوقاية من السمنة وعلاجها وإدارتها بناءً على الأدلة في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا.

واعترافًا بالحاجة الملحّة إلى التحرك الجماعي، التزمت منظمات المنطقة بإطلاق جمعية السمنة في الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في ربيع عام 2024 للتصدي لتحديات السمنة في الإقليم.

تواجه منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا حاليًا بعض من أعلى معدلات السمنة على مستوى العالم، وتشير التوقعات إلى زيادة كبيرة بحلول عام 2035 إذا لم يتم اتخاذ إجراءات حاسمة.

ووفقا لاتحاد السمنة العالمي في منطقة شرق المتوسط، من المتوقع أن يعيش واحد من كل أربعة أطفال (64 مليون طفل) وواحد من كل ثلاثة بالغين (212 مليون بالغ) مع السمنة بحلول عام 2035، حيث يطالب الائتلاف بالتعاون الفوري لضمان تلقي الأفراد المتأثرين بالدعم اللازم.

تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على Google News تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على WhatsApp

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق