شهيد لـ”هبة بريس”: “فريقنا البرلماني منفتح على القضايا والفعاليات المجتمعية”

في سياق المبادرات الهادفة الى دعم مبادئ المساواة وانصاف المرأة، وفي إطار مواكبة الاوراش الإصلاحية الكبرى التي انخرطت فيها بلادنا، من أجل تطوير البناء المؤسساتي والممارسة الديموقراطية، وفي اطار المبادرة المتعلقة بالبرلمان المنفتح الهادفة إلى تعزيز مبادئ المساواة والتشاركية والشفافية، نظم الفريق الاشتراكي للمعارضة الاتحادية بمجلس النواب بشراكة مع الجمعية الديمواقراطية لنساء المغرب، يومه الثلاثاء، يوما دراسيا حول “البرلمان المنفتح رافعة للمساواة الفعلية”.

وفي هذا الصدد، ذكر عبد الرحيم شهيد، رئيس الفريق الاشتراكي – المعارضة الاتحادية بمجلس النواب، أن نشاط اليوم نموذج للأنشطة التي يستقبل فيها الفريق فعاليات المجتمع المدني، وتفعيل حقيقي لانفتاح البرلمان على القضايا والفعاليات المجتمعية.

وأكد شهيد في تصريح لهبة بريس، على هامش هذا اليوم الدراسي، أن هذا النشاط يأتي في اطار تقييم انضمام المغرب وتفعيل البرلمان المغربي، للبرلمان المنفتح وثمرة شراكة تم الاعلان عنها سنة 2011 وانضمام المغرب اليها سنة 2018.

كما يأتي نشاط اليوم، يضيف شهيد، في سياق تعديلات مدونة الأسرة، وفي إطار ترصيد وتثمين المبادرات البرلمانية على المستوى التشريعي أو الرقابي أو تقييم السياسات العمومية، في مبادرات مهمة وكبيرة.

وشدد ذات المتحدث، على أن الفريق الاشتراكي يستقبل جمعيات المجتمع المدني للاطلاع على افكارها قبل عرض مشروع قانون مدونة الاسرة على البرلمان، لنكون على مستوى واحد من التفكير بالمشاكل والصعوبات الموجودة لتسهيل التعديلات المنتظرة. يؤكد شهيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى