نقابات تعليمية ..تفاعل الحكومة مع المطالب المقدمة كان “إيجابيا”

هبة بريس _ الرباط

أكد ممثلو النقابات التعليمية الموقعة على محضر 14 يناير 2023، أن الاجتماع مع رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، اليوم الإثنين بالرباط، جرى في أجواء “إيجابية”، مثمنين تفاعل الحكومة مع المطالب التي تقدموا بها لتحسين أوضاع نساء ورجال التعليم.

وأبرزو في تصريحات صحافية عقب الاجتماع الذي أجروه مع رئيس الحكومة، أن المطالب التي قدموها خلال هذا الاجتماع، والمتعلقة أساسا، ب” تجميد العمل بالنظام الأساسي الجديد لموظفي التربية الوطنية، وتحسين دخل موظفي وموظفات القطاع حظيت بموافقة الحكومة “.

وفي هذا الصدد، قال الكاتب العام للجامعة الوطنية للتعليم التابعة للاتحاد المغربي للشغل، ميلود معصيد، إن الحكومة استجابت لمطلب النقابات بتجميد العمل بالنظام الأساسي لموظفي التربية الوطنية، معتبرا أن هذا الاجتماع “كان إيجابيا ولمسنا فيه إرادة سياسية من طرف الحكومة من أجل تحسين الأوضاع المادية لموظفات وموظفي التربية الوطنية، وكذا وقف الاقتطاعات من أجور المضربين”.

وأضاف أن الاجتماع المقبل مع اللجنة الوزارية، التي عينها رئيس الحكومة من أجل معالجة الإشكاليات المرتبطة بالنظام الأساسي لموظفي التربية الوطنية، “سيخصص لمراجعة وتعديل بنود النظام الأساسي، ومناقشة الزيادة في الأجور”.

من جهته، أكد الكاتب العام للجامعة الحرة للتعليم التابعة للاتحاد العام للشغالين بالمغرب، يوسف علاكوش، أن الحكومة وافقت خلال هذا الاجتماع على النقاط الأربع التي تقدمت بها النقابات التعليمية والمتمثلة في تجميد العمل بالنظام الأساسي، وتعديل هذا النظام في أجل أقصاه 15 يناير المقبل، وتحسين دخل موظفات وموظفي وزارة التربية الوطنية، فضلا عن إيقاف الإجراءات الإدارية والاقتطاعات في حق المضربين.

وسجل أن هذا الأمر يشكل “نقطة إيجابية” من طرف رئيس الحكومة من أجل “فك الاحتقان واستتباب السلم التربوي بالقطاع خلال الأيام المقبلة”، مشددا على ضرورة مواصلة العمل من أجل الحل النهائي لهذا الملف.

بدوره، أبرز الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم التابعة للكونفدرالية الديموقراطية للشغل، يونس فراشين، أن هذا الاجتماع جرى في أجواء “إيجابية”، مشيرا إلى أن الاتفاق على تجميد العمل بالنظام الأساسي “سيفتح أفق مناقشة كل مواد النظام الأساسي وتعديلها والمراجعة الشاملة لها، بما يستجيب لمطالب رجال ونساء التعليم بما فيها موضوع الزيادة في الأجور”.

وتابع بالقول إن هذا الإجراء يعد خطوة إيجابية من أجل الوصول إلى حل نهائي لهذا الإشكال، مشددا على ضرورة تكاثف جهود كل الفاعلين في القطاع من أجل الارتقاء بالمدرسة العمومية “وفي قلبها مصالح رجال ونساء التعليم والتلميذات والتلاميذ”.

من جهته، أكد الكاتب العام للنقابة الوطنية للتعليم التابعة للفيدرالية الديمقراطية للشغل، الصادق الرغيوي، أن الاجتماع مع رئيس الحكومة “كان مهما من خلال التجاوب مع مختلف المطالب التي تقدمت بها النقابات” مشيرا إلى أن تجميد العمل بالنظام الأساسي وإعادة النظر في التعويضات، وتحسين الأجر، ومواصلة الحوار لتنفيذ هذه الاتفاقات، وكذا إعادة النظر في الاقتطاعات من أجور المضربات والمضربين على العمل، تعد من أهم النقاط التي تم تداولها خلال هذا الاجتماع.

وحضر هذا الاجتماع كل من نادية فتاح، وزيرة الاقتصاد والمالية، ‏وشكيب بنموسى، وزير التربية الوطنية والتعليم الأولي والرياضة، و‏يونس السكوري، ‏وزير الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفاءات، وفوزي لقجع، ‏الوزير المنتدب المكلف بالميزانية (شارك عبر تقنية التناظر ‏المرئي).

تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على Google News تابعوا آخر الأخبار من هبة بريس على WhatsApp

مقالات ذات صلة

‫11 تعليقات

  1. سلام عليكم
    الكل يكتوي بنار الزيادات في الأثمان.يجب زيادة الأجور بجميع الموظفين.عملا بمبدأ المساواة والعدالة.

  2. Des points positifs pour arriver à des solutions justes est équitables pour les deux c partenaires dans des élèves pour reprendre les cours et essayer dans la mesure du possible de récupérer le temps perdu .

  3. كنت أظن أن الحكومة ستبدأ بالمراوغات والتماطل في حل الإشكالية وفي الاخير التمسنا ايجابيات هذا الحوار الذي لم نراه في الحكومات السابقة أيام البيجيدي . إذن على بركة الله ونتمنى تحسينات ملموسة للرفع من مردودية المعلم والأستاذ،

  4. يجب عدم تجميد مواد في هذا النطام خاصة للترقية إلى الدرجة الممتازة بالنسبة للابتدائي الاعدادي. لأننا انتظرنا 20 سنة يكفي نحن على أبواب التقاعد.

  5. النقابات أصبحت متجاوزة ، و مطالب الأساتذة كانت واضحة و هي إلغاء المرسوم و ليس تجميده

  6. هل تملك النقابات السلطة على الكم الهائل من التنسيقيات؟ وهل سيستجيب الأساتذة لدعوة النقابات والعودة للاقسام للحد من هدر الزمن المدرسي للتلاميذ؟ وهل الأساتذة مع أبناء الشعب لتعويضهم في الزمن المهدور خلال الدورة الأولى خصوصا بالنسبة للمستويات الاشهادية ؟ خاصنا حكومة وطنية وأستاذ وطني اي خاصهم تكون فيهم النفس على الوطن وعلى ولاد الشعب. اما اللي عندو الفلوس ممسوقش راه كيقري ولادو فالخاص، ونتمنى وزارة التربية الوطنية تاخد إجراءات عملية بالنسبة للقطاع الخاص بعدم اعتماد نقط الدورة الأولى فمسار اسوة بتلاميذ القطاع العمومي لتكافؤ الفرص.

  7. الكل يكتوي بنار الغلاء والزيادة الصاروخية في المواد الغذائية والمحروقات ولهذا يجب الزيادة في الاجور لكل الموظفين دون إستثناء وكذالك المتقاعدين هاذ الشي راه ماشي معقول

  8. التجميد ليس حلا وانما ربح للوقت يجب سحب هذا النظام والنية الحسنة تبدء مع سحب النظام غير ذلك فهو غير مقبول

  9. واش هذ النقابات تعي من تحاور وكيف بدل سحب هذالمرسوم المشؤوم تم تجميده و صياغته والمصادقة الحكومية عليه وادراجه بالجريدة الرسمية تم بسرعة قصوى في حين سحبه سيتطلب هدر الزمن المدرسي لأطفالنا وقد نسير الى سنة بيضاء بهذا التعنت الغير لائق من حكومة تدعي الاجتماعية

  10. لا أعرف سببا للتطبيل لهذا الاجتماع الذي لم ينتج عنه شيء إيجابي ملموس…
    الوزارة والحكومة تستخفان برجال ونساء التعليم وتلعب لعبة قذرة.. وتنهج سياسة العقاب الجماعي بالاقتطاع

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق