وهبي: “العلاقات بين المغرب وبلجيكا ستعرف تطورا كبيرا مستقبلا”

أجرى وزير العدل، عبد اللطيف وهبي، اليوم الاربعاء في الرباط ،مباحثات مع نظيره البلجيكي بول فان تيغشيلت، همت بالخصوص سبل تعزيز التعاون الثنائي في مجال العدالة.

وبعد أن أشاد ب”الجدية و الصراحة و الوضوح “التي تميزت جلسة المباحثات بين الطرفين ، عرب السيد وهبي عن يقينه من أن العلاقات التي تجمع بين المغرب وبلجيكا، القائمة على التعاون والصداقة الراسخين، ستعرف تطورا كبيرا في المستقبل.

وشدد ،من جهة أخرى، على أهمية تواجد جالية مغربية كبيرة في بلجيكا، مؤكدا في هذا السياق الالتزام الحكومي الثابت لضمان رفاههم، وذلك وفقا للتوجيهات الملكية السامية وتجسيدا للرعاية التي توليها المملكة لمواطنيها المقيمين بالخارج.

وفي تصريح للصحافة عقب هذه المباحثات، شدد الوزير البلجيكي على ضرورة تقوية العلاقات بين البلدين، وتعزيز التعاون في مجال القضاء، والذي يعد خطوة بالغة الاهمية لكل من بلجيكا والمغرب.

وفي معرض حديثه عن أوجه التقارب المتعددة التي تعزز التعاون الوثيق في مجالات الأمن والعدالة، أعرب السيد فان تيغشيلت عن اقتناعه بقدرة البلدين على العمل بفعالية لخلق فرص متعددة ومكاسب متبادلة، وبالتالي توطيد أسس شراكة استراتيجية متينة.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. يقول من مغاربة العالم طالب فقط بمحاسبة الوكيل العام السابق بورزازات اب الدي ضلمني واهانني سنة ٢٠١١بورزازات و٢٠١٢ ونا اكترهم:

    كرة أخرى نحن ضحايا الوكيل العام السابق بورزازات اب نطالب فقط بمحاسبته على الضلم الدي الحقه بنا في كل من الرشيدية وتنغير وزاكورة وورزازات وعوض محاسبته كما يطالب الجميع تم تعيينه مستشار بمراكش واخيرا احيل على التقاعد أين المحاسبة أين ربط المسؤولية بالمحاسبة يجب محاسبة جميع الفاسدين امتاله وفي جميع القطاعات بدءا به لاني انا من ضحاياه سنة ٢٠١١بورزازات و٢٠١٢ وعانيت ماديا ونفسانيا وما زلت اعاني اتمنى ان يحاسب في الدنيا قبل الآخرة اللهم امين يارب العالمين ولن يرتاح قلبي حتى اسمع بمحاسبته على الضلم الدي الحقه بي وبمواطنين اخرين اللهم قد بلغت انشري يا هبة بريس العزيزة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى