مسيرات تضامن مع فلسطين تجوب شوارع العالم العربي والاسلامي عدا في الجزائر !

خرجت مسيرات تضامن صباح اليوم الأحد 15 اكتوبر، في شوارع عواصم عدد من البلدان العربية والاسلامية ، ضد الحرب الاسرائيلية على قطاع غزة ، عدا في الجزائر التي لطالما ردد رئيسها وجنرالاتها شعارات نصرة القضية الفلسطينية.

القنوات العالمية نقلت صباح اليوم انطلاق مسيرات ووقفات التضامن من عواصم عربية اولها الرباط التي امتلأت شوارعها بالمتظاهرين حاملين الاعلام الفلسطينية ومنددين بالسياسة العدوانية الاسرائيلية تجاه ساكنة قطاع غزة ومعها الشعب الفلسطيني ، كما خرجت مسيرات تضامنية بتونس والاردن وسوريا وتركيا ومصر ، الا الجزائر التي يحكمها جنرالات ورئيس “راس مالهم الهضرة” ولاشيء غير ذلك.

الشعب الجزائري اليوم، تأكد بالملموس أن نظامه العسكري الحاكم الذي يجثم على انفاسهم منذ عقود طويلة، انما يتاجر بالقضية الفسطينية لاستمالة تعاطف الشعب المغلوب على أمره وتحقيق اجماع مفقود، حيث انكشفت حقيقة هذا النظام “الفاشي” عن اول منعطف .

الجزائر وبعد محاولات اللعب على وتر خطيئة التطبيع مع ماتسميه “الكيان الصهـ..ـيوني ” باتهاماتها المتكررة للدول العربية خاصة “الجارة لي هاك ” ، رغبت في الحصول على صك الغفران من شعب أدرك اليوم بمالايدع مجالا للشك ان هذا النظام العسكري لايملك الجرأة على تحريك قلم يوقع به تصريح الترخيص بالتظاهر تضامنا مع الشعب الفلسطيني، ليسقط زيف ادعات “الكابرانات” ويتضح جليا أن المطبع الحقيقي هو تبون وحاشيته.

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. حظيرة الكابرانات ماهي الا ملحقة فرنسية أمر رئيسها ماكرون عبيده تبون بن جهلون والكابران حنقريشة بمنع كل تظاهرة مؤيدة لفلسطين وطبقوها لانهم فعلا تحت اوامر وتوجيهات رئيسهم الحقيقي
    اما الشعارات الفارغة نعرف منذ زمان انها متاجرة في القضية الفلسطين
    الحظيرة ما هي الا ظاهرة صوتية فقط

  2. مع الأسف الشديد كان جمال عبدالناصر والقدافي وبومدين وحافض الاسد وصدام نسمع منهم فقط الكلام الفضفاض وبلا بلابلابلا واليوم لا يسمع دلك الكلام الفضفاض الا من حكام العسكر العجزة ودميتهم بالجزائر والنتيجة يعرفها الجميع تدمير العراق وسوريا وليبيا واليمن والسودان والصومال وتفقير تونس ولبنان تم جاء ما يسمى بالتخريب العربي سنة٢٠١١ ودمر الباقي كفى من الكلام الفضفاض بدوم جدو

  3. صحيفة تافهة همها الوحيد صب الزيت فوق النار. كل حر فيما يفعل ان استطعت ان تقدم شيئا فهو به ولك الأجر والا فلا تحاول اشعال الفتنة يكفي الامة ما تمر به.

  4. لان فرنسا حذرتهم من اي تظاهرة في الجزائر كما هو في فرنسا. كما قيل. منع التظاهر في الجزائر مقابل بالزيارة اتبون لفرنسا أواخر سنة 2023.وكما كما نقول الجزائر مقاطعة فرنسية.سبب المشاكل في المنطقة المغاربية.

  5. الذين ينشرون الفتنة والعداوة يا هبة بريس تعرف ماذا جزاهم
    لا يكن همكم المال فقط أو ارضاء بعض الناس التي تحب هذه المنشوارت عليكم أن ترضوا الله وحده سبحان

  6. ماذا،ننتضر من كبرانات ماكرون الماسوني وكراسيهم إلى زوال وحكم العسكر لايدوم عاجلا ام اجلا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى