من مراكش إلى بروكسل …أخنوش يلتقي رئيسة المفوضية الأوروبية

تباحث رئيس الحكومة، عزيز أخنوش، اليوم الثلاثاء ببروكسيل، مع رئيسة المفوضية الأوروبية، أورسولا فون دير لاين، وذلك بحضور وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، السيد ناصر بوريطة.

وخلال هذه المباحثات، شدد الجانبان على صلابة العلاقات التي تجمع المملكة بالاتحاد الأوروبي، كما ناقشا سبل تعزيز الشراكة الاستراتيجية التي تجمعها، خاصة في السياق الحالي.

وتجدر الإشارة إلى أن المملكة المغربية تعد الشريك الاقتصادي والتجاري الأول للاتحاد الأوروبي على مستوى القارة الإفريقية، كما يعد الاتحاد الأوروبي أول شريك تجاري للمملكة، بنسبة مبادلات تجارية تفوق 60 بالمائة من إجمالي المبادلات.

مقالات ذات صلة

‫15 تعليقات

  1. المملكة المغربية تعد الشريك الاقتصادي والتجاري الأول للاتحاد الأوروبي على مستوى القارة الإفريقية، كما يعد الاتحاد الأوروبي أول شريك تجاري للمملكة

  2. العلاقات الدبلوماسية بين المغرب والاتحاد الأوروبي علاقة قوية ومتينة تعزز التعاون وتطوير الاستثمارات الإفريقية بالتوفيق والنجاح الدائم والمستمر..

  3. أبرز السيد اخنوش على كفاءة المغرب في مجال التجارة على مستوى القارة الإفريقية مما سيعطي قفزة نوعية ممتازة جدا استراتيجية.

  4. السيد اخنوش يعمل بكل مجهود رائع ومميز جدا من أجل الوصول إلى مغرب أفضل بكثير من السابق ورئية فريدة من نوعها..

  5. منذ حصوله على الرئاسة والسيد اخنوش يعطي أهمية كبيرة للمشاريع الإقتصادية التي تعود بالنفع على المملكة المغربية..

  6. بدون مجاملة السيد اخنوش في المكان المناسب وهو رجل أعمال بامتياز وذالك لمجهوداته الجبارة والتضحيات المبذولة من طرفه وله كفاءات عالية الجودة..

  7. في ظرف هذه الأزمة المالية والاقتصادية يقف السيد اخنوش بكل التحديات والاكراهات من أجل نجاح الحكومة المغربية بسيادتها ومنهجيتها الإستراتيجية لتخطي الأزمة الإقتصادية والمعيشية بلادنا.

  8. الحكومة تعمل كل مجهوداتها من أجل ارضاء المواطنين وتحاول مسايرة الوضع والازمة الصعبة الراهنة التي يعيشها المجتمع المغربي حالياً..

  9. نتمنى لسيد اخنوش المزيد والمزيد من العطاء والمجهودات وتطوير العلاقات الدبلوماسية بين المغرب والاتحاد الأوروبي برئىية استراتيجية ناجحة بسياستها ومنهجيتها لتخطي الأزمة الإقتصادية بالمغرب.

  10. الحكومة دائما تسعى إلى تحقيق جدي واهداف في المستوى المطلوب وتحسين الأوضاع في جميع المشاريع والخدمات والتخطيطات والرئية الاستراتجية بلادنا خاصة وفي القارة الإفريقية عامة.

  11. نطلب من السيد اخنوش تكثير في الاستثمارات الأجنبية للحد من انتشار ظاهرة البطالة التي أصبحت تشكل خطر على المغرب .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى