المعهد العالمي لصناديق الادخار و المصارف يختار المغرب لتنظيم مجلسه الدولي

هبة بريس ـ الدار البيضاء 

أعلنت مجموعة البريد بنك عن تنظيم المجالس الجهوية للمعهد العالمي لصناديق الادخار ومصارف التجزئة (WSBI)، بشراكة مع هذا الأخير، وذلك خلال الفترة الممتدة بين 11 و13 أكتوبر 2023 بمدينة مراكش.

وستتمحور النسخة التاسعة والعشرون من اجتماع المجموعة الجهوية الأفريقية (WSBI) حول موضوع الإدماج المالي، كما ستستضيف نخبة من الشخصيات في المجالات المالية ومجموعة من الفاعلين المهمين، بما فيهم المنظمات غير الحكومية والمجتمع المدني.

ويؤكد الأمين النجار، الرئيس الجهوي الأفريقي لمجموعة WSBI ومستضيف النسخة 29 لهذا الحدث البارز في القطاع المالي بأفريقيا أن “تنظيم اجتماعات المجموعة الجهوية (WSBI) بالتزامن مع الاجتماعات السنوية للبنك الدولي وصندوق النقد الدولي بمراكش، يعد حدثا تاريخيا حيث إنها المرة الأولى منذ خمسين عاما التي تستضيف فيها القارة الأفريقية هذه الاجتماعات رفيعة المستوى”.

ويضيف رئيس مجلس الإدارة الجماعية للبريد بنك أن “هذه الثقة التي وضعتها الساحة الدولية بالمغرب هي اعتراف بالدور الكبير الذي يلعبه بلدنا في المشهد الاقتصادي الأفريقي والدولي. ونحن نتطلع إلى المساهمة في نجاح هذه الاجتماعات وتعزيز الروابط داخل الوسط المالي العالمي”.

وستعرف هذه اللقاءات حضور المجموعة الجهوية الأفريقية، بمشاركة قرابة 36 مؤسسة مالية من 22 دولة أفريقية، فضلا عن إسهام مسؤولين بارزين من مختلف المؤسسات المصرفية والمالية عبر العالم.

وستتم خلال هذه اللقاءات مناقشة القضايا الراهنة في القطاع، بما في ذلك التمكين الاجتماعي والاقتصادي للمرأة ودور التكنولوجيا المالية في تعزيز الإدماج المالي، فضلا عن مدى تأثير الخدمات البنكية على مستوى تطور الشركات الصغيرة والمتوسطة، بالإضافة إلى رهانات التكيف والقدرة على مواجهة الآثار المترتبة عن تغير المناخ، وغيره من المواضيع المتعلقة بالتحديات الاقتصادية بالقارة الأفريقية.

والجدير بالذكر أن البريد بنك، من خلال مشاركته في تنظيم هذا الحدث المهم، فإنه يجدد التزامه بتعزيز الشمولية والتربية المالية، ويشهد على ذلك تاريخه الطويل في الانخراط في مبادرات ذات النفع العام في جميع أنحاء المملكة، ناهيك عن مساهمته بشكل فعال في دعم مختلف البرامج الاجتماعية، التي تستهدف بشكل خاص النساء والشباب بالمغرب.

*الصورة من الأرشيف

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى