اللبار للعثماني: الــداودي يستخف بالمغاربة..

6
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

هبة بريس ـ الرباط

قال عبد السلام اللبار في كلمة باسم الفريق الاستقلالي ان الحكومة لم تتفاعل بشكل تلقائي مع الرأي العام ولم تبحث عن البدائل المناسبة للتعاطي مع حملة المقاطعة، وكأنها غير معنية بمشاكل المواطنين.

واضاف عبد السلام اللبار أنه على الرغم من أن حماية المستهلك قضية مستعجلة إلا أن الحكومة لا تبالي بالاحتجاجات التي يخوضها عدد كبير من المغاربة عبر مواقع التواصل الاجتماعي، كما أنها أظهرت أنها حكومة تمييزية وغير قادرة على ضبط المضاربات في الأسعار بالرغم من أنها وصلت إلى مستويات قياسية.

وأكد البرلماني عن الفريق الاستقلالي أنه لا يمكن الاستخفاف بعقول المغاربة، فإلى حد قريب كان الداودي وزير الحكامة  ينتفض في هذه القبة دفاعا عن القدرة الشرائية للمواطنين واليوم هو يستخف  بالمغاربة.

ومعلوم ان رئيس الحكومة سعد الدين العثماني، قال إن حكومته لا يمكنها إدراة ظهرها لمطالب الشعب وأنها تنصت لملاحظات وانتقادات جميع المواطنات والمواطنين.

وأضاف العثماني خلال جلسة المساءلة الشهرية، اليوم الثلاثاء بمجلس المستشارين، أن جميع انتقادات المواطنين مرحب بها لكنه غاضب من دخول القناة الثانية العمومية على الخط وانتقادها له بطريقة سلبية وغير مهنية وفيها الكذب.

وأشار العثماني أن حكومته تدعم القدرة الشرائية للمواطنين، وهذا يظهر من خلال مجموعة من المشاريع والبرامج التي أطلقتها، مشيرا ان معدل التضخم في المغرب  1% فقط، بعكس دول الجوار التي وصلت فيها نسبة التضخم إلى 4%، وهذه الأرقام ليست للحكومة بل لهيئات مستقلة. يضيف رئيس الحكومة.

ما رأيك؟
المجموع 9 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

تحميل المزيد في سياسة

6 تعليقات

  1. علي

    في 20:16

    الداودي فأينما تحط كيوسخ بلاصتو ماكايعرف لا يهضر لا يسير هو هاكاك داير عروبي والسلام

  2. kamal

    في 20:48

    ومادا تنتظرون من حزب مطرود من الحكومة ويوجد في المعارضة غير النباح

  3. عبد الستير

    في 00:07

    حزب الاستقلال حزب لا يستحيي فهذا الحزب هو الذي حكم المغرب من اول يوم استقل فيه المغرب الى 2011 وهذا الحزب هو المسؤول الاول عن تخلف المغرب وعلى هذا الحزب ان يقدم اعتذارا للمغاربة لانه هو الذي ساهم في تخلف المغرب وهو الذي ساهم في نشر الامية الموجودة بين المغاربة اليوم والبطالة المتفشية اليوم هو سببها كما انه يسيل لعابه على السلطة لانه يستفيد منها كثيرا وما قضية شركة النجاة ببعيدة عنا والشقتان في باريز . هذه الحكومة اليوم منسجمة وتسير من الحسن الى الاحسن لانه لا يوجد فيها حزب الاستقلال وهذا من حظ المغاربة

  4. مواطن

    في 08:40

    كلكم من طينة واحدة. في المعارضة تقولون كلاما يستهوي الشعب وفي الحكومة كلاما يستغفل الشعب. تفوقتم على الحرباء المسكينة.

  5. وزننا سيعود بالصمود

    في 16:27

    المغاربة لا يشعرون بامثالكم ايها الرجعيون الخونة.لا انت ولا داودي ولا ولا ولا ولا ولا كلكم حثالة نتنة ..

  6. le marocain

    في 17:52

    Malgré l’instruction de ce ministre PJD, je crois qu’il doit regagner une classe pour apprendre les notions de la Politesse. Un tel ministre qui traite les Marocains comme des simples voyous n’a pas de place dans notre société.
    Honorablement si ces responsables avaient un iota de “Marocain” ils devraient démissionner et ne plus montrer leur visage.
    Ils n’ont honte de nous insulter alors que le Monde lit leur injure.
    Dans ce cas là,le pardon n’est souhaitable,et en plus de ça pendant un mois religieux

    PSV

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

المغرب ينضم رسميا إلى المجلس الإداري للاتحاد الإفريقي للاتصالات

أضحى المغرب، اليوم الجمعة بنيروبي، عضوا بالمجلس الإداري للاتحاد الإفريقي للاتصالات، الهيئة…