تعاون “إسباني مغربي أوروبي” يُسفر عن توقيف “داعشي “

ذكرت وكالة الأنباء الإسبانية “إيفي” أنه تم أول أمس في بامبيلونا، وبالتعاون بين الأجهزة الأمنية الاسبانية والمغربية ومع وكالة أوروبول، توقيف شخص يشتبه في انتمائه لتنظيم “داعش”.

وأوضحت أنه تم العثور بحوزته على مئات المنشورات المرتبطة بالتنظيم الإرهابي. وقالت الوكالة إنه تم تقديمه اليوم أمام قاضي التحقيق الذي أمر بإبقائه رهن الاعتقال.

وكانت مصادر الشرطة الاسبانية قد أكدت أن هذا الشخص البالغ من العمر 32 سنة، كان يدير فندقا و كان يريد الالتحاق بتنظيم “داعش” في سوريا، كان يستخدم هذا الفندق لينشر لدى نزلاء من اختياره، تسجيلات محملة على الانترنت كصور وأشرطة فيديو وروابط انترنت للاطلاع على منشورات “داعش” عبر شبكات التواصل الاجتماعي.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى