شكاوى اللاعبات تطيح بمدرب سانتوس البرازيلي

استقال كلايتون ليما من منصبه مدربا لفريق سانتوس للسيدات لكرة القدم على خلفية فتح تحقيق بحقه بعد شكاوى من لاعبات بتهمة التحرش المعنوي والجنسي، حسب ما أعلن نادي ساو باولو.

وقال النادي البرازيلي الذي وافق على استقالة ليما في بيان “نفى الشخص المعني الوقائع المتهم بها”.

في المقابل، أشار موقع “يو أو أل” ان العديد من اللاعبات اتهمن المدرب البالغ 49 عاما بـ”التحرش المعنوي والجنسي” خلال التدريبات وأرسلن الأدلة إلى رئيس النادي أندريس رويدا، من دون الإشارة إلى هوية المشتكيات أو تحديد عددهن.

ونفى ليما، وفق ما نشر “يو أو أل” أيضا، هذه الاتهامات بشكل قاطع وأعلن أنه سيتخذ إجراءات قانونية للدفاع عن نفسه.

وأضاف ليما الذي أشرف على أكثر من 300 مباراة كمدرب لفرق للسيدات وقاد المنتخب البرازيلي في مونديال السيدات 2011 “بعد ما يقرب من 30 عاما من مسيرة لا تشوبها شائبة، لم أتلق أي شكوى لهذا السبب. لا أقبل أن يتم استخدام هذه الحيلة لإبعادي عن مهامي”.

ويأتي رحيل ليما، بعد عام من تسلمه المهام الفنية في سانتوس، عقب خروجه من نصف نهائي بطولة الدوري السبت الماضي أمام كورينثيانز بخسارة صفر-5 باجمالي المباراتين

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى