مجلة فرنسية: “نفوذ باريس انتهى و فرنسا باتت خارج اللعبة في أفريقيا”

هبة بريس ـ الدار البيضاء 

خصصت وسائل الإعلام الفرنسية المتخصصة مقالات تحليلية متنوعة لموضوع الانقلابات التي شهدتها عدد من الدول الأفريقية و التي كانت حتى وقت قريب تحت سيطرة و هيمنة فرنسا.

الصحف و المجلات الفرنسية أجمعت على أن هاته الانقلابات أنهت نفوذ فرنسا في الدول الإفريقية و هو ما تأكد في ظل تراجع الحضور الفرنسي خلال حقبة ماكرون بعدد من الدول التي كانت مستعمرة في السابق من طرف فرنسا.

مجلة الإيكسبريس الشهيرة أفردت مقالا مطولا تحدثت فيه عن تراجع نفوذ باريس في القارة السمراء، مؤكدة أن نفوذ فرنسا انتهى و باريس أصبحت خارج اللعبة بالقارة الجنوبية.

هذا و تجدر الإشارة إلى أن المجلات الفرنسية تتابع باستفاضة تطور الأحداث في منطقة غرب أفريقيا و”موسم الانقلابات” الذي شمل خمس دول أفريقية في فترة قياسية بعد مالي وغينيا وبوركينافاسو، الدور على النيجر والغابون.

مقالات ذات صلة

‫2 تعليقات

  1. نهب وسلب الخيرات القارة تسميه الشحافة الفرنسية ب اللعبة . فعلا نحن لعبة في أيديهم !!

  2. هو صيف إفريقي عطفا على الربيع العربي وكل مستعمرات فرنسا السابقة ضاقت درعا بالاستغلال الفرنسي البشع لثرواتها ومقدراتها وهناك جيل من المسيرين الأفارقة قرر دحر المحتل واسترداد خيرات بلاده بعدما نهبها المحتل لعقود بل ولقرون.
    هدا السبيل سينهي الوجود والهيمنة الفرنسية على إفريقيا وسيدخل فرنسا في خصاص من الموارد التي نهبتها من إفريقيا وستعود فرنسا من دول العالم الثالث ولست أدري نا إدا كان المسؤولون الفرنسيون واعون بدلك أم لا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى