علياء بسيوني:” أحمد سعد لم يخني مع فتاة أخرى”

تصدّر المطرب المصري أحمد سعد، 42 سنة، وزوجته مصممة الأزياء علياء بسيوني، 28 سنة، حديث رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وعناوين المنصات الإخبارية، إثر إعلان الأخيرة انفصالهما بشكل مفاجئ.

ومع غياب أي تعليق لسعد وبسيوني حول الأسباب التي أدت إلى الطلاق بعد مرور عامين على زواجهما، انتشرت شائعات حول خيانة صاحب أغنية “اختياراتي” لأم ابنتيه “ريم”، 40 يوماً، و”عليا”، 16 شهراً.”

غير أن بسيوني التي هاجمت سعد في إعلان طلاقها الذي نشرته عبر خاصية القصص القصيرة بإنستغرام، نفت تلك الشائعات، مؤكدة أن الانفصال جاء برغبة منه، وأنه “اتخذ قرار الانفصال بشكل متسرّع” ما أصابها بصدمة.

وقالت في تصريحات لوسائل إعلام محلية:”أحمد سعد لم يخُنّي مع فتاة أخرى، وأخبار انفصالنا بسبب الخيانة هو أمر غير صحيح، الانفصال جاء بناءً على رغبة من أحمد”.

وأضافت “أحمد هو من اتخذ القرار بين ليلة وضحاها”، وفقاً لما جاء في حديث نقلته صحيفة “القاهرة 24″ المحلية.”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى