الأمن يستعمل الرصاص لتوقيف مبحوث عنه بفاس

اضطر موظف شرطة يعمل بمجموعة الأبحاث والتدخلات التابعة لولاية أمن فاس ، مساء أمس السبت ، لاستخدام سلاحه الوظيفي في تدخل أمني لتوقيف شخص مبحوث عنه في قضية تتعلق بالسرقة ، وذلك بعدما عرض حياة المواطنين وعناصر الشرطة لتهديد جدي ووشيك باستعمال السلاح الابيض.

وذكر بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، بأن دورية أمنية كانت قد تدخلت لتوقيف الشخص المبحوث عنه رفقة شخصين آخرين يشتبه في اشتراكهما في تنفيذ اعتداءات ضد الأموال والممتلكات ، حيث أبدى المشتبه فيه مقاومة عنيفة باستخدام السلاح الأبيض ، مما اضطر موظف شرطة لإطلاق ثلاث رصاصات من سلاحه الوظيفي ، واحدة تحذيرية بينما أصابت رصاصتان المشتبه فيه على مستوى أطرافه السفلى.

وأضاف البلاغ أن هذا الاستخدام الاضطراري للسلاح الوظيفي مكن من توقيف المعني بالأمر وحجز السلاح الأبيض المستخدم في محاولة الاعتداء ، بينما لازال البحث متواصلا لتوقيف المشارك الثاني والثالث للاشتباه في ارتباطهما بارتكاب هذه الأفعال الإجرامية.

وخلص البلاغ إلى أنه تم الاحتفاظ بالمشتبه فيه المصاب رهن الحراسة الطبية بالمستشفى لتلقي العلاجات الضرورية ، وذلك في انتظار استقرار حالته الصحية ليتسنى إخضاعه للبحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. الأمن اسم على مسمى مهنة صعبة للغاية الشرطي يضحي بالغالي اي صحته وحياته من أجل الأمن الوطني ربي يعينهم وكل من سوت له نفسه فوق القانون يجب معاقبته بشتى الطرق الله معاهم بحب أمننا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى