الصنايبي: “المناضل الحقيقي لا يصرف مشاكله مع الأشخاص بمهاجمته للوطن و مقدساته”

هبة بريس ـ الدار البيضاء

أكد الدكتور عبد الحق الصنايبي الخبير في الشؤون الأمنية و الاستراتيجية أن المناضل الحقيقي هو من يناضل من داخل وطنه و لا يصرف حقده و مشاكله مع الأشخاص بعدائه و مهاجمته للوطن و مقدساته.

و في جواب له على سؤال وجهته له هبة بريس من خلال حوار مصور تجدونه أسفل المقال، أوضح الدكتور الصنايبي أنه لوحظ في الآونة الأخيرة انتشار ظاهرة مهاجمة عدد من الوجوه “المألوفة” لوطنهملمغرب من خلال مواقع و منصات التواصل الاجتماعي.

و شدد ذات المتحدث على أن البعض من هؤلاء كان يقول بأن الصحراء مغربية، و حين واجه مشكلا ما مع شخص أو مسوولو غادر الوطن أصبح يقول “الصحراء الغربية”، مما يظهر أن هؤلاء الأشخاص يغيرون مواقفهم بتغير مصالحهم و اميتازاتهم.

و أضاف الخبير الصنايبي بأن الوطن فوق الجميع، قد نختلف مع شخص أو مسؤول لكن القناعات و الثوابت يجب أن تظل راسخة متجذرة، و أن الاختلاف بين المغاربة ممكن لكن يجب أن يكون بأدب و بأخلاق و بقيم و مبادئ بعيدا عن مهاجمة الوطن و التجريح في مسؤوليه و لا الاعتداء على حرمة مقدساته.

رابط الحوار كاملا:

 

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. نعم اثني على هذا التعليق انه جيد جدا وفي محله وله دلالات قوية فالوطن فوق الجميع فهو من المقدسات لا يحق لنا ان نخون وطننا وان ننسى او نتناسى او نتنكر لفضاىله ونعمه الكثيرة علينا بعد الله مهما كانت الخلافات التي تحدث بيننا فالوطن مكانته في قلوبنا عالية ومقدسة فهو امانة فوق رقابنا فلا ينبغي الاستهانة به هكذا مهما كانت الظروف التي نعيشها علينا محاسبة انفسنا نحو وطننا الغالي المملكة المغربية شعارنا الخالد الله الوطن الملك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى