لارام : نسبة رضا الزبناء خلال مراحل السفر بلغت “مستوى إيجابيا”

أفاد وزير النقل واللوجستيك محمد عبد الجليل اليوم الاثنين بمجلس النواب، أن نسبة رضا الزبناء خلال مراحل السفر على متن “الخطوط الملكية المغربية” بلغت “مستوى إيجابيا خلال هذه السنة”، فيما بلغت نسبة احترام مواعيد الرحلات حوالي 85 في المائة، وذلك بحسب دراسة تقييم لمستوى الخدمات المقدمة أجريت هذه السنة.

وأبرز عبد الجليل في معرض جوابه عن سؤال خلال جلسة الأسئلة الشفوية حول “جودة خدمات الخطوط الملكية المغربية”، تقدم به فريق الأصالة المعاصرة، أنه تتويجا للمجهودات التي تقويم بها الشركة الوطنية، أحرزت سنة 2022 وللمرة التاسعة على التوالي على درجة أربع نجوم لجائزة منظمة “سكاي تراكس” وعلى جائزة أحسن شركة جوية جهوية بإفريقيا من نفس المنظمة العالمية المعترف بها.

وبمناسبة صيف 2023، يتابع السيد عبد الجليل، وضعت الخطوط الملكية المغربية عرضا يؤمِّن 6,2 مليون مقعدا يربط تسعين وجهة بأربع قارات، إذ توفر الشركة 2,3 مليون مقعد موزعة على الوجهات الأوروبية بـ900 رحلة في الأسبوع، ستربط 11 مطارا مغربيا بـ34 مطارا أوروبيا وستُؤمن كذلك، 500 ألف مقعد موجه لسوق أمريكا الشمالية أي بعدد مقاعد يفوق بستة في المئة عدد المقاعد التي تم تأمينها خلال صيف 2019.

وأضاف المسؤول الحكومي أن شركة الخطوط الملكية المغربية تعمل باستمرار على تحسين وتجويد خدماتها، مشيرا إلى أنها أطلقت منذ سنة 2016 ورشا كبيرا للتحول يروم تحسين جودة الخدمات المقدمة لزبنائها، كما انضمت سنة 2020 إلى واحد من أرقى التحالفات العالمية لشركة الطيران مكّنها من الانخراط في شبكة تضم أزيد من 600 مليون مسافر.

وتابع الوزير أن هذا التحالف يوفر أكثر من 1500 وجهة في 120 بلدا بالإضافة إلى اعتماد معايير خاصة في مجال التسيير والخدمات الموجهة للزبناء إلى جانب الرقمنة.

وقال إن الشركة تقدم باقة من الخدمات الرقمية تخص موقعها التجاري والتطبيق الرقمي لتحسين تجربة المسافر وتسهيل المبيعات، كما تضع رهن إشارة زبنائها قنوات متعددة للتواصل من خلال موقعها الرسمي ومراكز النداء الخاصة بها ووكالاتها التجارية وأيضا شبكة وكالة السفر.

مقالات ذات صلة

‫4 تعليقات

  1. تحية طيبة،

    نقدر اهتمامكم بتحسين جودة الخدمات المقدمة، ونهنئكم على هذا التطور الرائع. ومع ذلك، يوجد أمر مهم يجب ذكره، وهو ارتفاع الأسعار في العروض المتعلقة بين القارتين الأفريقية والأمريكية. هذا الوضع لا يمكن وصفه إلا بأنه خارج عن الواقع ولا يمكن تصديقه، ويرجع ذلك إلى غياب المنافسة. نرجو منكم أن تأخذوا هذا الأمر في الاعتبار وتعملوا على إيجاد حلول مناسبة.

    نشجب هذا الارتفاع في الأسعار ونؤكد على ضرورة تحسين العروض المتاحة بين القارتين. يرجى أخذ هذه التوصية بعين الاعتبار والعمل بمهنية وكفاءة لتحقيق النتائج المرجوة.

    شكرًا لكم ونأمل أن تأخذوا ملاحظاتنا في الاعتبار لتحسين الخدمات المقدمة.

  2. إحصائيات ليست واقعية اصلآ ، ما دام المغربي هو و عائلته والعادي ماديا لا يقدر على شراء تذكرة سفر ، لغلاءها المفرط، اذن لا تكذبوا علينا و شكرا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى