تزوير ملفات للتهرب الضريبي يجر 5 أشخاص للاعتقال بخريبكة

أحالت فرقة الشرطة القضائية بالمنطقة الإقليمية للأمن بمدينة خريبكة على النيابة العامة المختصة، أمس الجمعة 16 يونيو الجاري، خمسة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 27 و63 سنة، يشتبه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في التزوير واستعماله في تسهيل التهرب الضريبي.

وكانت مصالح الشرطة بمدينة خريبكة قد فتحت بحثا قضائيا على خلفية شكاية تتعلق بتزوير وتداول فواتير تحمل الاسم التجاري لإحدى الشركات، موجهة للاستعمال في عمليات تزوير ملفات الخضوع للضرائب، حيث أسفرت الأبحاث والتحريات المنجزة عن تحديد هوية خمسة أشخاص يشتبه في ارتباطهم بهذا النشاط الإجرامي وتم توقيفهم بمدينة خريبكة.

وقد مكنت عملية التفتيش المنجزة في إطار هذه القضية من حجز مجموعة من الأختام المزورة، علاوة على حجز 290 فاتورة تحمل مجموعة من الأسماء التجارية وعدة هواتف محمولة يشتبه في كونها تتضمن آثارا رقمية لهذا النشاط الإجرامي.

وقد تم الاحتفاظ بالمشتبه فيهم تحت تدبير الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي جرى تحت إشراف النيابة العامة المختصة، للكشف عن جميع الظروف والملابسات المحيطة بهذه القضية، قبل أن تتم إحالتهم على العدالة صباح يومه الجمعة، فيما لازالت الأبحاث والتحريات متواصلة لتوقيف باقي المتورطين المحتملين في هذا النشاط الإجرامي.

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. ألف شكر وتقدير واجلال وافتخار للأمن الوطني بمجهوداتهم المبذولة لمواصلة النهوض بمغرب انظف من هؤلاء المفسدين.

  2. إنها شبكة اجرامية تنشط التزوير وتسهيل التهريب الضريبي يجب على السلطات القضائية التحقيق مع تنسيق السلطات الأمنية من أجل الوصول إلى مدبر هذه الأفعال اللاخلاقية الإجرامية.

  3. هناك العديد الذين يقومون بعمليات التزوير ولا يتقون الله وجل المحاكم مملوءة بهم ولاحولة ولاقوة إلا بالله العلي العظيم.

  4. تعتبر قضية اجرامية يجب معاقبتهم عليها بالسجن المشدد لمدة طويلة مع الغرامة المالية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى