مكناس.. إيقاف 4 أشخاص متورطين في سرقة المنازل

تمكنت عناصر فرقة مكافحة العصابات بولاية أمن مكناس بناءً على معلومات دقيقة وفرتها مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، صباح اليوم الخميس 15 يونيو الجاري، من توقيف أربعة أشخاص تتراوح أعمارهم ما بين 31 و39 سنة، اثنان منهم من ذوي السوابق القضائية، وذلك للاشتباه في ارتباطهم بشبكة إجرامية تنشط في اقتراف السرقات من داخل المنازل.

وكانت مصالح الشرطة بمدينة مكناس قد فتحت بحثا قضائيا على خلفية تسجيل سرقات باستعمال مفاتيح مزورة من داخل محلات سكنية، قبل أن تسفر الأبحاث التقنية والتحريات الميدانية المنجزة عن تحديد هويتي المشتبه فيهما الرئيسيين وتوقيفهما وهما متلبسين بارتكاب عملية للسرقة باستعمال الكسر من داخل أحد المنازل.

وقد قادت الأبحاث والتحريات المتواصلة في هذه القضية إلى توقيف شخصين آخرين يشتبه في ارتباطهما بهذا النشاط الإجرامي، كما مكنت عملية التفتيش المنجزة بداخل منزل واحد منهما من العثور بحوزته على معدات لكسر وفتح الأقفال وكمية كبيرة من متحصلات عمليات السرقة المذكورة.

وقد تم إخضاع المشتبه فيهم للبحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك للكشف عن جميع ظروف وملابسات هذه القضية، وكذا تحديد كافة الأفعال الإجرامية المنسوبة للمعنيين بالأمر.

مقالات ذات صلة

‫10 تعليقات

  1. لآ حولة ولا قوة إلا بالله العلي العظيم كل ما أقوله وبكل سهولة هو: السارق تقطع يده وانتهى الكلام.

  2. هناك شكايات بكثرة للمصالح الأمنية حول تعرض منازل للسرقة وبالاخص المدن الكبرى مما اصبحت مقلقة لدى السكان وحسبنا آلله ونعم الوكيل.

  3. يجب تكثيف الدوريات الأمنية بالليل من أجل حماية سكان المنطقة من هؤلاء اللصوص الذين يقومون بعمليات السرقة.

  4. يجب على أصحاب سكان العمارة او منازل فردية وضع كاميرات المراقبة تسهل الوصول إلى السارق.

  5. عرفت مدينة مكناس كباقي المدن ظاهرة سرقة المنازل بكثرة ولا نعرف من المسؤول عن ذالك ويبقى السؤال مطروح للنقاش ؟؟؟؟

  6. البطالة هي المسبب الرئيسي لظاهرة السرقة والنصب بالمغرب والمسؤول الوحيد هو الحكومة التي اهملت مسؤوليتها تجاه الشباب العاطل والحاصل على ديبلومات ودراسات عليا ولحد الآن لم تجد عملا وهذا ما يؤدي إلى ارتفاع ظاهرة السرقة المنازل..

  7. الآية الكريمة التي طبقت على السارق حيث قال تعالى في كتابه الكريم بعد أعوذ بالله من الشيطان الرجيم ( السارق والسارقة فاقطعوا ايديهما جزاء بما كسبا نكلا من الله والله عزيز حكيم…)

  8. يآ أيها الذين آمنوا لا تاكلوا اموالكم بينكم بالباطل إلا أن تكون تجارة عن تراض منكم…..) وهذا دليل على أن كل من سولت له نفسه بفعل هذه الأفعال اللاخلاقية الإجرامية في حق الساكنة فهو مجرم ولا حولة ولا قوة إلا بالله العلي العظيم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى