الحرارة المفرطة تنعش الحركة التجارية بشواطئ جهة الدار البيضاء سطات

هبة بريس ـ الدار البيضاء

تعيش جهة الدار البيضاء سطات على غرار باقي ربوع المملكة المغربية خلال الأيام الأخيرة موجة حر شديدة بسبب الارتفاع الملحوظ في درجات الحرارة.

و تجاوزت درجة الحرارة المسجلة ببعض مدن جهة الدار البيضاء سطات خلال اليومين الماضين حاجز 37 درجة، الأمر ااذي دفع عددا كبيرا من سكان مدن الجهة للفرار نحو الشواطئ لتخفيف حدة الحر.

و شهدت شواطئ سيدي رحال بإقليم برشيد و شواطئ عين دياب و النحلة بالدار البيضاء و كذا طماريس بدار بوعزة و شواطئ المحمدية إقبالا كبيرا من طرف المصطافين رغم أن فصل الصيف لم يحل بعد.

كما أنعشت درجة الحرارة عددا من المهن الموسمية المرتبطة بالسواحل من قبيل كراء المظلات الشمسية و بيع المواد الغذائية و المشروبات الباردة و كذا حراس مواقف السيارات بالشواطئ و غيرهم.

مقالات ذات صلة

‫11 تعليقات

  1. تعرف المملكة المغربية فترة موجة الحر الغير المسبوقة لهذا يلتجؤون المواطنين إلى الشواطئ ولكن للاسف الشديد هناك اصحاب الكراسي والشمسيات يقومون باستغلال الفرص ..

  2. موجة الحر هذه الأيام الأخيرة عرفتها جل المدن المغربية ومن بينها المدن الشواطئية بسبب ارتفاع ملحوظ في درجة الحرارة وهذا ما جعل بعض المصطافين يلتجؤون إلى الشواطئ مما جعل بعض المهن الموسمية تنتعش والحمدلله.

  3. اقتراب فصل الصيف الذي يكثر فيه دخول الجالية المغربية إلى وطنهم الأم ويلتجؤون إلى الشواطئ مما تجعل الحركة التجارية تتنتعش ونتمنى لهم عطلة سعيدة.

  4. رغم قساوة الحرارة المبكرة الحمدلله حركة التجارة في المهن الموسمية تعرف نشاطا مهما في اللجوء إلى الشواطئ ولكن للاسف الشديد هناك اصحاب الكراسي والشمسيات والاكلات الخفيفة يستغلون الفرص وتكون الأسعار الملتهبة وللأسف الشديد.

  5. يجب على المصطافين الحيطة والحذر من هؤلاء اصحاب الكراسي والشمسيات والاكلات الخفيفة ..

  6. يجب على المصطافين المحافظة على الشواطئ من رمي الازبال بها لأن هناك بعض العقول التافهة يرمون الازبال والزجاج وحسبنا آلله ونعم الوكيل.

  7. ليست مدينة السطات وحدها تعاني من موجة الحر الغير المسبوقة ولكن مدينتي أيضا لهذا يجب شرب الماء بكثرة وخاصة الأطفال الصغار والاشخاص المسنين.

  8. يجب على المسؤولين النظافة الشواطئ بأن ينظمون عمليات تحسيسية وتوعية الجاليات المغربية في المحافظة على الشواطئ.

  9. اقتراب فصل الصيف يصادف عيد الأضحى المبارك مع دخول الجالية المغربية إلى وطنهم الأم والأغلبية منهم يلتجؤون إلى الشواطئ لهذا يجب على الحكومة مراقبة الشواطئ من هؤلاء المستغلين الفرص بكراء الكراسي والشمسيات والاكلات الخفيفة ، يجب مراقبتهم من أجل حماية صحة المصطافين..

  10. يجب علينا الحيطة والحذر من ضربات الشمس التي في بعض الأحيان تؤدي الى الموت. حفظكم الله منها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى