الجفاء بين الرباط وباريس يرجئ زيارة رئيس جمعية رجال الأعمال الفرنسية للمغرب

أرجأت جمعية رجال الأعمال المغاربة، زيارة كان مرتقبا أن يجريها رئيس نظيرتها الفرنسية إلى المملكة، بسبب الجفاء الدبلوماسي بين البلدين، وفق ما أفاد الأربعاء، مصدر في جمعية اتحاد مقاولات المغرب.

وقال المصدر لوكالة فرانس برس، إن زيارة رئيس “حركة مقاولات فرنسا” جوفروا رو دو بيزيو “قد أرجئت بطلب من الجانب المغربي، نظرا لأن سياق العلاقات بين المغرب وفرنسا ليس مناسبا لإجرائها”.

وكان مرتقبا أن يزور دو بيزيو المملكة في 26 يونيو يرافقه وفد من رجال الأعمال الفرنسيين، للتباحث حول فرص استثمارات وتعاون اقتصادي بين البلدين، وفق ما أفادت صحيفة “ليوكونوميست” المغربية في وقت سابق.

وتشهد العلاقات بين البلدين جفاء دبلوماسيا في الفترة الأخيرة، إذ لم يعلن بعد عن تعيين سفير مغربي في باريس، منذ إنهاء مهام السفير السابق محمد بنشعبون مطلع العام.

وكان هذا القرار اتخذ بالتزامن مع تبني البرلمان الأوروبي في يناير توصية غير ملزمة، تنتقد أوضاع حرية التعبير في المملكة. ولقيت هذه الخطوة إدانة قوية في الرباط واتهمت باريس بالوقوف وراءها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى