البحرية الملكية تحبط عملية لتهريب 3.5 أطنان من مخدر الشيرا بالمهدية

علم لدى مصدر عسكري أن وحدات لخفر السواحل تابعة للبحرية الملكية، تعمل بالمحيط الأطلسي، قامت أمس الإثنين، بتنسيق مع محطات الرادار بالمنطقة، بإحباط عملية لتهريب المخدرات بعرض ساحل المهدية، وذلك بعد مطاردتها لقارب سريع.

وأوضح المصدر ذاته، أن العملية مكنت من توقيف ستة مهربين، يحمل أحدهم الجنسية الإسبانية، وحجز كمية مهمة من مخدر الشيرا يبلغ وزنها 3,5 أطنان.

وأضاف المصدر أنه تم تسليم الموقوفين والشحنة والعتاد المحجوز للدرك الملكي بالمهدية لاستكمال الإجراءات الإدارية الجاري بها العمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى