إسبانيا.. غرق مهاجرين أرغمهما قادة قوارب على تكملة الرحلة سباحة

هبة بريس _ وكالات

قالت السلطات الإسبانية اليوم الجمعة إن مهاجرين اثنين غرقا وثالثا في حالة حرجة بعد أن أمرهم أشخاص يقودون قاربين بالسباحة إلى الشاطئ.

وقال المكتب الإقليمي للحكومة المركزية إن قاربين على متنهما 137 مهاجرا، بينهم ثلاثة أطفال على الأقل، كانا بالقرب من سواحل مدينة ألميريا على البحر المتوسط ​​صباح اليوم الجمعة حين أجبرهم قائدو القاربين على السباحة إلى الشاطئ.

واستقبل الحرس الإسباني معظم المهاجرين على اليابسة، لكن توفي اثنان غرقا وعانى ثالث من انخفاض في درجة حرارة الجسم.

ويواصل خفر السواحل تمشيط المنطقة بطائرة هليكوبتر بحثا عن آخرين ربما يكونون قد غرقوا.

ولم يتسن بعد معرفة جنسية المهاجرين أو المكان الذي انطلقوا منه.

ووصل ما لا يقل عن 3672 شخصا إلى إسبانيا القارية وجزر البليار في الشرق في الفترة ما بين أول يناير و31 ماي من هذا العام، وفقا لإحصائيات الحكومة الإسبانية، بزيادة 30 بالمئة مقارنة بالفترة نفسها من عام 2022.

وصل 8140 مهاجرا في المجمل عن طريق البحر إلى إسبانيا بما في ذلك جزر الكناري، بانخفاض 27 بالمئة عن عام 2022.

وقالت جمعية خيرية إسبانية إن 2390 شخصا لقوا حتفهم أثناء محاولة الوصول إلى البلاد في عام 2022.

ما رأيك؟
المجموع 6 آراء
6

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق