إطلاق سراح امرأة احتجزها إخوتها 16 عاما مع الكلاب بأحفير

بعد قضائها ما يقارب16 عاما محجزة داخل منزل مع الكلاب، تمكنت السلطات المحلية بمعية الدرك الملكي بمدينة أحفير مساء أمس، من إطلاق سراح سيدة في عقدها الخمسين.

الضحية احتجزت طيلة سنوات رفقة كلاب في منظر وصف بالكارثي،وذلك بعد خلاف مع إخوتها حول الإرث جعلهم يزجون بها بوحشيةداخل المنزل المذكور.

الواقعة استنفرت جميع الجهات المسؤولة التي هرعت إلى عين المكان فور علمها بالأمر، وحررت السيدة بعد اقتحام المنزل الذي كانت محجوزة فيه، حيت تم نقلها  إلى أحد المراكز الطبية في المدينة في وضعية صحية جد متدهورة ،قصد تلقيها الاسعافات الازمة.

هذا وقد طالبت فعاليات جمعوية بمدينة أحفير فتح تحقيق في الواقعة، بعد تقديمها شكاية لدى السلطات الاقليمية والمحلية،

 

 

مقالات ذات صلة

‫5 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى