منيب ل ” هبة بريس” على الدولة دعم الفلاحين الصغار وتشجيع البحث العلمي الزراعي وحماية ثروة المائية

في تصريح لنبيلة منيب الأمينة العامة لحزب الاشتراكي الموحد ل ” هبة بريس” كشفت من خلاله أن الفلاحين الصغار يعيشون اوضاع صعبة بسبب غياب الدعم، مما دفع بأغلبهم على عدم التفليح هذا الموسم، مما انعكس ذلك على أسعار الخضر.

وقالت منيب أن إشكالية الماء اصبحت مطروحة بحدة، مما يستعجل من الدولة بوضع برامج قصيرة وبعيدة المدى من عدم السقوط في ثورة العطش، لأن هناك متغيرات مناخية كبيرة بدأت تظهر معالمها ليس بالمغرب بل بدول العالم، مما جعل الكثير من هاته الدول اللجوء الى خبراءها قصد وضع السياسات المائية .

ونبهت منيب زعيمة الحزب اليساري المعارض بالبرلمان، أن الوضع الان مقلق للغاية، بعد تشجيع الدولة للفلاحة التصديرية لأنها تجلب العملة الصعبة، عوض دعم الفلاحة المعاشية التي تحقق الامن الغذائي للبلد.

وأضافت منيب أن على السياسة الفلاحية ان تكون موازية للسياسة المائية او الصناعية، من أجل خلق توازن بين هذه القطاعات، مشيرة أن الفلاح المغربي اليوم لا يستفيد من دعم الأسمدة في البلد، بل يتم جلب أسمدة من الخارج عادة ما تكون ملوثة او مسرطنة، وهو ما يدفع الفلاحين الصغار الى ترك اراضيهم في ” راحة” لموسم من أجل إعادة تفليحها من جديد، لأن هناك اشكالات في جودة البذور ” المستوردة” ، مما يتطلب بحسب رأي المعارضة منيب ضرورة تشجيع البحث العلمي الزراعي ، من أجل فلاحة مغربية قوية ومتميزة لا تستهلك المياة.

وقدمت منيب مثالا لما يتعرض له نهر سبو من تلوث بسبب حصول فلاحين أجانب خصوصا إسبان، حصلوا على هكتارات هناك بغرض التفليح لمزروعات مستهلكة للماء ” الاناس والبطيخ او الذرة” في حين أن بلدانهم قد منعت تلك النوع من الزراعة لانها تجهز على مياهها، وأضافت منيب اننا اليوم أمام فلاحين أجانب اخرين، حصلوا على المئات من الهكتارات من أجل تفليح فاكهة ” لافوكا” المستهلكة للمياه.

واقترحت منيب، انه لمواجهة أزمة المياه، لابد من تشجيع البحث العلمي واستقطاب المياه المتبخرة، ومعالجة المياه المستعملة، ودعم المشاريع الكبرى المتعلقة بالماء او البيئة، والقطع مع فلاحين الريع الذين يفكرون في الربح فقط، دون التفكير في مصير البلد ومستقبله المائي .

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. Malheureusement cette dame, qui se prend pour une icône de la politique, parle pour ne rien dire,la tonalité injoncrtive vise essentiellement à vendre une prochaine candidature qu’a soumettre l’État à ses fantaisies

  2. نعم دعم وتشجيع صغار الفلاحين النزهاء ….ومعاقبة الغشاشبن منهم يغشون المواطنين في خلط زيت الزيتون…والعسل…وكل شيء والأدهى يستخدمون مخلفات الدجاج الأبيض كعلف لخرفان العيد ويقول لك العلف هاذ العام غالي دون اعتبار لصحة المواطن….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى