“عبد الله غازي” : الأحرار يهدف لإعادة الاعتبار للمنتخبين

قال عبد الله غازي، رئيس الفيدرالية الوطنية للمنتخبين التجمعيين، أن حزب “الحمامة” يرفع تحدي الاشتغال على المستوى المحلي والترابي، ولديه تحدي التخليق والحكامة، لإعادة الثقة في العمل السياسي والاعتبار للمنتخبين، لافتا إلى أن المنتخبين مستعدون “لكي نكون في مستوى المسؤولية التي نتحملها لإنجاح ورش التنمية المحلية”.

وأشار الغازي وهو يتحدث مساء السبت في الجولة الثالثة لمنتديات المنتخبين التجمعيين، التي حطت الرحال هذا اليوم بجهة الدار البيضاء سطات، بحضور رئيس الحزب عزيز أخنوش، (أشار) أن حزب “الأحرار” يروم من خلال هذه المنتديات رفع تحديات التنمية على الصعيد الوطني وتكريس سياسة القرب.

وفي مقابل ذلك أكد صابر الكياف رئيس هيئة المنتخبين التجمعيين بجهة الدار البيضاء سطات، أن المنتخبين التجمعيين يحسون بحجم المسؤولية، لتنفيذ الالتزامات الانتخابية.

وتابع: “…قمنا بجولة جهوية داخل الجهة، وتعرفنا على المشاكل والإكراهات كما استمعنا للحلول المقترحة لتجاوز هذه الإشكاليات، ولدينا اليقين أن هذه الحكومة ستنجح في كل الأوراش الكبرى، والعبرة بالخواتيم”.

وختم كلامه مؤكدا أن جهة الدار البيضاء سطات لها من الإمكانيات ما يجعلها تحتل الريادة وطنيا، وأضاف أنه وأمام النتائج التي حققها الحزب في الانتخابات الأخيرة، فحزب الأحرار لديه حوالي 11 ألف منتخب، ولذلك فإن إحداث هيئة المنتخبين التجمعيين هو بمثابة عرض سياسي جديد.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى