بعد نقله للمستشفى.. الأمن الأردني يكشف حالة باسم عوض الله

نقلت السلطات الأردنية النزيل باسم عوض الله رئيس الديوان الملكي الأردني الأسبق المحكوم عليه بالسجن لمدة 15 عاما بتهمة “التحريض ضد الدولة وإثارة الفتنة”، إلى المستشفى لمتابعة وضعه الصحي.

يأتي ذلك بعد إنهاء عوض الله إضرابا كان قد بدأه الإثنين، وفقا لبيان الأمن الأردني.

وقال الناطق باسم مديرية الأمن العام الأردني العقيد عامر السرطاوي في بيان، السبت، إن عوض الله أبلغ المعنيين في إدارة مراكز الإصلاح والتأهيل خطيا، الجمعة، إنهاءه إضرابا عن الطعام كان قد أعلمهم أنه سيبدأه الإثنين.

وأضاف السرطاوي أن “النزيل المعني نقل إلى المستشفى أمس (الجمعة) لمتابعة وضعه الصحي، إذ شخص الأطباء حالته بالتهاب في الأذن الوسطى، وأعطي العلاج اللازم وغادر المستشفى”، مؤكدا أنه يلقى المتابعة الصحية اللازمة وفق القانون، ويحظى بحقوقه كاملة، بما في ذلك ما يتعلق بالزيارات والاتصالات والمتابعة الطبية والزيارات القنصلية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى