لوبي النقل الفوضوي أقحم سيارة للقصر الملكي في النقل السري

هبة بريس/ رشيد موليد

طلب سائقو سيارات الأجرة الصغيرة لقاء مستعجلا مع والي جهة الرباط القنيطرة، قصد طرح المشاكل التي طفحت على ساحة قطاع النقل بواسطة سيارات الأجرة وعنوانها هو منافسة النقل السري.

النقل السري تسلح بالتكنلوجيا الرقمية، من خلال توفير أسطول سيارات للخواص ووضعها تحت طلب الخدمة أمام عموم الناس، باستخدام تطبيق ذكي يسمى “كريم”. وقد أصبح “أسطول سيارت النقل السري يفوق عددا أسطول سيارات الأجرة بالرباط، حسب بلاغ أصدرته نقابات سيارات الأجرة.

في سياق استفحال النقل السري، وقفت “هبة بريس”، على حالة لم يكن لتخطر على البال، لو لم نتأكد منها بالملموس الدامغ.

يتعلق الأمر بموظف في القصر الملكي بالرباط، يستغل سيارة القصر، في النقل السري. (صور السيارة وبطاقتها الرمادية رفقته)

وقد ضبط ارباب سيارات الأجرة هذا السائق متلبسا بنقل الزبناء، وحاصروه قبل اسبوعين بالرباط، وتطور المشكل بين الناقلين القانونيين وغير القانونيين ليصل الى المحكمة. حيث تتم متابعة موظف القصر.

الشركة او الجهة التي تستقطب سيارات الخواص، عبر تطبيق كريم، تجرأت فوق اللزوم هي الأخرى. لنفترض أنها أغرت سائق سيارة القصر.

لكن، كيف تسمح أصلا باستخدامها، علما أن أصحاب تطبيق “كريم” يتوفرون على معلومات وبيانات السيارات قبل إدخالها في في مدارة النقل السري، وكيف غامرت بسيارة تابعة لمؤسسة كبيرة وعالية، ورمت بها في هذه المعمعة.

 

ما رأيك؟
المجموع 0 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق