أرباب المقاهي والمطاعم يتجهون لإعلان الانضمام لحملة المقاطعة‎

رضا لكبير - هبة بريس

تعقد الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم، يومه الأربعاء 9 ماي 2018، ابتداء من الساعة العاشرة صباحا، بقاعة المؤتمرات بمدينة القنيطرة، الدورة الأولى لمجلسها الوطني، تحت شعار “موحدون من أجل إنقاذ القطاع وصون كرامة المستثمر” ، في ظل ما يشهده القطاع من مضايقات من طرف عدد من مجالس المدن بالمملكة، بسبب الرسوم الجبائية الجديدة، حسب قولهم.

وقال نور الدين الحراق، رئيس الجمعية الوطنية لأرباب المقاهي والمطاعم بالمغرب، في تصريح لجريدة ”هبة بريس” الإلكترونية بأن الدورة الأولى للمجلس الوطني ستشهد مناقشة قرارات الزيادات التي أقرتها العديد من المجالس ضد مصالح أرباب المقاهي والمطاعم التي أتقلت كاهل المهنيين.

واستنكر نور الدين الحراق، ما أسماها بالقرارات العشوائية التي نهجتها العديد من مجالس المدينة دون اشراكهم أو فتح باب الحوار رفقتهم بخصوص هذه القرارات، معتبرا أن هذا الوضع لا يمكن سوى أن يفسر بالإقصاء الممنهج تجاههم وانعدام مبدأ المقاربة التشاركية.

وأضاف الحراق، أن كيف يعقل أن يتم مراسلة على سبيل المثال عمدة مدينة الدار البيضاء عبد العزيز العماري، لأربع مرات متتالية بهدف عقد لقاء تواصلي برفقتهم وتفعيل آلية التشاور العمومي، وتبرير الزيادات، ولم يبدي رغبته في التواصل أو فتح باب الحوار، معتبرا أن نزول أرباب المقاهي والمطاعم إلى الشارع لم يكن متوقعا ولم يتم الإعلان عليه حتى تم التوصل إلى الباب المسدود.

واسترسل نور الدين الحراق، في تصريحه للجريدة أنه من المرجح أن يناقش المجلس الوطني اليوم الخيارات الممكنة للتصدي لهاته القرارات وقد يكون خيار المقاطعة واردا بنسبة كبيرة، خصوصاً أنه يلقى اجماعا كبيرا من طرف المهنيين وقد يتم إضافة منتوج وعلامة تجارية معروفة إلى قائمة المنتوجات التي تمت مقاطعتها.

وكانت مجموعة من المجالس الجماعية، من ضمنها مجلس جماعة الدار البيضاء، فرض ضريبة المشروبات 10% على الدخل أي على رأس المال، وليس على الأرباح، علما أن المقاهي والمطاعم تؤدي ضريبة الأرباح، وهي 20%، فيما أن العلامات التجارية التي تشتغل في القطاع نفسه، لا تؤدي إلا 10%، رغم أن مداخيلها لا تقارن مع المقاهي العادية.

ما رأيك؟
المجموع 30 آراء
25

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

  1. مقاطعة نابعة من الشعب وتبقى للشعب. هي تنور فكري في اسلوب الاحتجاج ضد غلاء المعيشة في بلاد فلاحية

  2. على الشعب إن كان صادقا فيما يدعيه من وعي ونظج أن يقاطع أيضا المقاهي المحتلة للارصفة والساحات العمومية ، حيث هدا الاحتلال للارصفة انتهاك فاضح لحقوق المواطن وهو من بين الاسباب الرئيسية لحوادث السير ،لانه بهدا الاحتلال يرغم المواطن الى المشي في الكودرون وفي احتكاك يومي مع عجلات السيارات والحافلات . قبل ان تتحدث عن عيب الاخر ، قم بتقييم نفسك. فعندما تخلوا لنا الارصفة من مشاريعكم و استثماراتكم انداك يمكن ان نحكم على حسن نواياكم.

  3. الشعب مقاطع حتى تنخفض الأسعار إلى المستوى الذي يرضى عنه هو … أما خطابات ( المسؤولين ) فهي فارغة كما عودونا من قبل كلام في كلام و لا شيء يتحقق. .. و الشعب هو الذي سيحقق ما يشاء رغما عن أنوف الآخرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق