“جمعية لذوي الاحتياجات الخاصة” توزع قففا رمضانية لفائدة منخرطيها

في مبادرة تضامنية فريدة وخاصة بها ، و جريا على عادتها خلال شهر رمضان من كل سنة، وتحت شعار ” منضامنون وللخير فاعلون”، قامت جمعية الشبيبة للأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة وأصدقاؤها بوجدة يوم السبت 15 أبريل الجاري بتوزيع قفف رمضانية لفائدة منخرطيها المنحدرين من أوساط اجتماعية هشة، وذلك للتخفيف من معاناتهم و تفعيلا للمهام المنوط بجمعيات المجتمع المدني. وقد استفاد أزيد من ألف شخص من هذه المبادرة منهم أشخاص ذوو إعاقة وأرامل ونساء في وضعية اجتماعية جد صعبة. وتحتوي القفف الموزعة، على عدد من المواد الغذائية الأساسية، مما خلف صدى طيبا لدى المستفيدين منها، خاصة وأنها أتت في وقتها المناسب، وفي زمن أصبحت فيه فئات عريضة من المجتمع في حاجة لمثل هاته المبادرات.

وقد صرحت رئيسة جمعية الشبيبة حورية عراض، أن هذه الالتفاتة الانسانية، تأتي بمناسبة ليلة القدر المباركة، بمبادرة واجتهاد خاص من اللجنة الاجتماعية بالجمعية، وهو تقليد سنوي أخذته على عاتقها، لإدخال الفرحة على مخرطيها من الأشخاص في وضعية إعاقة وكذا المنحدرين من فئات إجتماعية هشة.

يذكر أن توزيع هذه القفف الذي تم بمقر الجمعية، مر في ظروف جيدة بفضل التنظيم المحكم الذي سهرت عليه كل مكونات الجمعية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى