غيّات لهبة بريس: المعارضة عجزت عن الترافع بموضوعية فبدأت في المغالطات والتدليس

أكد محمد غيّات، رئيس فريق حزب التجمع الوطني للأحرار بمجلس النواب في اتصال بهبة بريس قبل قليل، أن المعارضة عندما عجزت عن ايجاد موقف موضوعية للترافع بها، بدأت في المغالطات والتدليس.

وحول سؤال هبة بريس عن ما ثم تداوله من وجود خلاف بينه وبين حزب التجمع الوطني للأحرار على خلفية موضوع الغاز الروسي، قال غيّاث: ” إننا حزب واحد، ننفي هذه الاتهامات الذنيئة التي لا تزيدنا إلا صمودا وانسجاما داخل الحكومة، والدليل على ذلك هو حضوري إلى جانب أعضاء الأغلبية خلال اجتماع موسع لهيئة رئاسة الأغلبية الحكومية، ليلة الخميس – الجمعة، بالرباط، برئاسة عزيز أخنوش رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار، وعبد اللطيف وهبي الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، ونزار بركة الأمين العام لحزب الاستقلال”.

وأضاف غيّاث: ” من لديه دلائل بوجود خروقات للقانون في قضية الغاز الروسي فما عليه سوى التوجه إلى القضاء ووضع شكاية في الأمر و سنكون له من الداعمين”.

ويشار، إلى أن الفريق الحركي وفريق التقدم والاشتراكية والمجموعة النيابية للعدالة والتنمية وفي إطار مبادرة مشتركة، كانوا قد أعلنوا في وقت سابق عن محاولتهم طلب تشكيل لجنة نيابية لتقصي الحقائق بمجلس النواب حول “واقعة استيراد الغازوال الروسي”، وهي المحاولة التي رد عليها غياث بالقول: ” إن المعارضة تعلم أنها لا تملك النصاب الدستوري لتحريك لجنة تقصي الحقائق ومع ذلك تلجأ للمزايدات السياسية”.

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

  1. ليست المعارضة هي من تعارضكم يا الشعب المغربي كاملا لأنكم تساندون الفساد السياسي و المالي بكل دناءة و انحطاط و الذي سوف يتابعكم في قضية الغازوال هو المجتمع المدني الذي لديه كل المعطيات و الوثاءق الضرورية لذلك ،لقد غدرتم بالمواطن و انهكتم قدراته بفسادكم و تواطءكم مع عصابات في كل الميادين و آخرها فصيحة العجول الرخيصة التي تريدون تمرير صفقات بالملايير و كأنها عملية قمار كما فعل البعض منكم في صفقات كوفيد الظالمة التي التهمت الملايير من أموال الشعب في الكمامامات و مواد التعقيم و بأسعار خيالية ،أذا لم تستحيي فافعل ماشءت ،نتمنى تدخلا ملكيا ساميا و عاجلا لوقف هذا النزيف الخطير الذي يعبث بالبلد و يرهن مستقبله ،حشومة و عار عليكم مت فضيحة إلى أخرى ،الله يأخذ الحق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى