تزوير شواهد طبية للحصول على رخص سياقة تجر شخصا للاعتقال بآسفي

فتحت المصلحة الإقليمية للشرطة القضائية بمدينة آسفي بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، مساء يوم الخميس 13 أبريل الجاري، وذلك للكشف عن جميع الأفعال الإجرامية المنسوبة لشخص يبلغ من العمر 41 سنة، والذي يشتبه في تورطه في تزوير وثائق وشواهد طبية واستخدامها بشكل تدليسي في ملفات الحصول على رخص السياقة.

وحسب المعلومات الأولية للبحث، فقد تم توقيف المشتبه فيه بعد دخوله في خلاف مع شخص بالقرب من المستشفى الجهوي بمدينة آسفي، وذلك بسبب تسليمه لهذا الأخير شهادة طبية تتبث قدرته على اجتياز امتحان السياقة بمقابل مالي ، وهي الشهادة التي تبين أنها مشوبة بالتزوير وتحمل معطيات مزيفة.

وقد مكنت عملية التفتيش المنجزة بمنزل وسيارة المشتبه فيه الرئيسي من حجز وثائق طبية مزورة عبارة عن شواهد طبية تحمل معطيات تعريفية خاصة بطبيبين ممارسين بمدينة آسفي، فضلا عن حجز حاسوب محمول ومبلغ مالي مهم يشتبه في كونه من عائدات هذا النشاط الإجرامي.

وقد تم إيداع المشتبه فيه تحت تدبير الحراسة النظرية، فيما تم إخضاع زوجته التي حاولت إخفاء إثباتات وأدلة شرعية، وطبيب وردت هويته في الشواهد الطبية المزيفة، لإجراءات البحث القضائي الذي يجري تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك من أجل تحديد مستوى ودرجة تورط كل واحد منهما في الأفعال الإجرامية المرتكبة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى