3 دول عربية صوتت ضد إدانة انتهاكات النظام السوري بمجلس الأمن

قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إن الغالبية العظمى من دول العالم صوتت لصالح قرارات مجلس حقوق الإنسان التي تدين انتهاكات النظام بحق الشعب السوري منذ 2011، مشيرة إلى أن 12 دولة فقط صوتت ضد القرارات.

ورحب تقرير للشبكة الأربعاء، بقرار مجلس حقوق الإنسان في 4 أبريل الجاري، والذي مددت بموجبه ولاية لجنة التحقيق الدولية المستقلة بشأن سوريا لمدة سنة واحدة.

وأشار إلى أن المجلس “أصدر 41 قرارا متعلقا بحالة حقوق الإنسان في سوريا منذ بداية الحراك الشعبي (آذار/ مارس 2011) حتى الآن، من بينها 14 قرارا متعلقاً بإنشاء بعثة تقصي حقائق، التي أصبحت لجنة تحقيق دولية، وتمديد عملها”.

وذكر أن “12 دولة صوتت بشكل مستمر منذ آذار/ مارس 2011 ضد هذه القرارات ولصالح النظام السوري في مجلس حقوق الإنسان، بمعنى أنها تنفي الانتهاكات التي يقوم بها، فهي عملياً تشجعه على ارتكاب المزيد من الانتهاكات، وتعده بتأمين الدعم في المجلس”، وفق التقرير.

وتابع أن الدول الـ 12 “هي روسيا، والصين، وفنزويلا، وكوبا، وبوليفيا، وبوروندي، وأرمينيا، وإريتريا، والفليبين، والجزائر، والعراق، ومصر”.

مقالات ذات صلة

‫6 تعليقات

  1. الدول التي صوتت ضد القرار هي المستقلة أما المهرولة هي التابعة الدول الاستعمارية حقوق الإنسان يطبقونها على الدين لا يطيعونهم والسلام

  2. دول كلها مارقة وفاشية…لايعقل سفاح اباد شعبا بأكمله سيستمر في تلحكم ..الللهم إن هذا لمنكر

  3. انتهاكات حقوق الإنسان في فلسطين المحتلة وفي الننلكة المغربية لك تمتفي الدولة البوليسية بالقمع في الصحراء الغربية بل إمتدت الى اكفال النغاربة تتاجر بهم متعة للبيدوفلين دون ذكر ابادة المهاجرين الأفارقة وتعذيب المعارضين بالقنينة والإغتصاب

  4. الى المعلق حمزة هذه منك نقزة المغرب افضل واحسن ممن تدافع عنهم واذا لم تكن في المغرب فتعال لترى بلاد اسيادك كيف هي وكيف يعيش سكان العيون والداخلة.. في رفاهية وحرية وامن امان لان من يشاهد ايس كمن يسمع روح ياولدي تبيع الاوهام اما المملكة المغربية فبزاف عليك انت ومن معك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى