شباب يحولون درباً إلى معرض في الهواء الطلق

اكرام بختالي

في غضون أسابيع قليلة، حول مجموعة شباب، درب لالة مو علي، الكائن بالمدينة القديمة بآسفي، إلى معرض في الهواء الطلق.

وتميز المعرض بتوزيع صور تاريخية على طول درب “لالة مو علي”، رسم جداريات فنية لمواقع أثرية، وإنشاء مكتبات صغيرة لعشاق القراءة.

وتفنن الشباب في تأثيث المعرض بأزيد من تسعين صورة جمعت بين معلمة قصر البحر، دار السلطان وغيرها من المعالم التاريخية.

وأضحى درب “لالة مو علي” قِبلة للسياح والزوار الباحثون عن لمحات من ماضي آسفي المنسي، ولوحة فنية لمحبي إلتقاط الصورة.

ما رأيك؟
المجموع 5 آراء
0

هل أعجبك الموضوع !

+ = Verify Human or Spambot ?

مقالات ذات صلة

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
close button
إغلاق