تمور رمضان .. ارتفاع واردات المغرب بـ 73,5%

ارتفعت مشتريات المغرب من التمور استعداد لزيادة الطلب بمناسبة شهر رمضان بنسبة 73,5 في المائة، ما ساهم في زيادة فاتورة الغذاء في متم شهر فبراير.

ويفيد التقرير الشهري لمكتب الصرف الصادر أول أمس الجمعة 31 مارس، أن فاتورة واردات المغرب من التمور قفزت إلى 720 مليون درهم في متم فبراير، مقابل 415 مليون درهم في الفترة نفسها من العام الماضي.

وساهمت المشتريات بمعية الدرة و السكر الخام والمكرر في زيادة فاتورة السلع الغذائية التي ارتفعت في متم فبراير بنسبة 15,3 في المائة، كي تستقر في حدود 14,89 مليار درهم.

وتشير بيانات مكتب الصرف إلى أن المملكة استوردت، خلال العام الماضي، 109 ألف طن من التمور، مقابل 113 ألف طن تم استيرادها في سنة 2021.

واعتاد المغرب من أجل تأمين جزء من حاجيات السوق المحلية إلى استيراد حوالي 50 ألف طن من التمور سنويا من تونس والجزائر والإمارات العربية المتحدة ومصر والعربية السعودية.

مقالات ذات صلة

‫7 تعليقات

  1. و لم الجزائر!؟ اليست الحدود مغلقة و العلاقات متوقفة؟ اليست التمور الجزائرية غير صالحة للاستهلاك حيث تسقى بالمياه عادمة و بها مواد مسرطنة جراء تعرضها الاشعاعات النفايات النووية؟
    هذا و لا زالت الضجة قائمة حول الابقار و اللحوم البرازيلية الدنيىة، هل المواطن المغربي رخيص عندكم لهذا الحد؟ الا يوجد من مسؤول رشيد في هاته الحكومة الفاشلة؟ اين اخنوش صاحب الخنشة؟ اين وزير الاقتصاد و التجارة الخارجية و مسؤوليه؟ اين اين اين!؟
    لك الله يا وطني، لك الله يا مواطن!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى