وزير الرياضة الأوكرانية يكشف حصيلة ضحايا الحرب من الرياضيين

قال وزير الرياضة الأوكراني، فاديم هوتسيت، السبت، إن الحرب الروسية ضد أوكرانيا أودت بحياة 262 رياضيا أوكرانيا ودمرت 363 منشأة رياضية.

وخلال لقائه مع رئيس الاتحاد الدولي للجمباز الذي يزور البلاد موريناري واتانابي، قال هوتسيت إنه ينبغي عدم السماح بمشاركة أي رياضيين من روسيا في الألعاب الأولمبية أو غيرها من المسابقات الرياضية.

ونقل نص على موقع الرئيس الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، عن هوتسيت القول “إنهم جميعا يدعمون هذه الحرب ويحضرون الفعاليات التي تنظم لدعم هذه الحرب”.

أوصت اللجنة الأولمبية الدولية بالعودة التدريجية للرياضيين من روسيا وروسيا البيضاء إلى المنافسة الدولية باعتبارهم محايدين، ولم تبت بعد بشأن مشاركتهم في أولمبياد باريس 2024.

والجمعة، قالت أوكرانيا إنه لن يُسمح لرياضييها بالمشاركة في التصفيات المؤهلة لألعاب 2024 إذا كان عليهم خوض منافسات ضد رياضيين من روسيا، وهو قرار انتقدته اللجنة.

ولم يتسن لرويترز التحقق بشكل مستقل من عدد الرياضيين الأوكرانيين الذين قتلوا أو عدد المنشآت التي دمرت.

في أعقاب الغزو الروسي الكاسح لأوكرانيا في فبراير 2022، حمل عدد من الرياضيين الأوكرانيين السلاح طواعية للدفاع عن بلادهم.

وكان من بين القتلى هذا العام فقط لاعب التزلج، دميترو شاربار، الذي قتل خلال معركة بالقرب من باخموت، والعداء فولوديمير أندروشوك، بطل العشاري البالغ من العمر 22 عاما والذي كان يؤمل تحقيقه ميداليات أولمبية في المستقبل.

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى