صيادلة وجدة: تقرير مجلس الحسابات حول هامش الربح يتضمن “مغالطات”

تلقت نقابة صيادلة مدينة وجدة والنواحي، تقرير المجلس الأعلى للحسابات والحملة الإعلامية بتضخيم هوامش ربح الصيدلي باستغراب وتدمر، حيث تضمنتا مغالطات كبيرة في احتساب هوامش الربح الخام ومقارنة هامش الربح الصافي للصيدلية المغربية مقارنة مع صيدليات بعض الدول الأوربية، كفرنسا،بلجيكا، البرتغال.

واكد زين العابدين هندوف رئيس النقابة الجهوية لصيادلة وجدة خلال ندوة صحفية نظمت زوال أمس الأربعاء 22 مارس الجاري، بأن نسب 57%، و47%، المذكوران في تقرير المجلس الأعلى للحسابات، والتي روجت لهما المنابر الإعلامية كهوامش ربح حقيقية للصيدلية المغربية، ما هما إلا عاملين لاحتساب الهوامش الربحية(coefficient multiplicateur) حسب الأشطر الأربعة من الأدوية المنصوص عليها في مرسوم تحديد ثمن الدواء المصاغ من طرف مديرية الدواء والصيدلة التابع لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية.

وأضاف كذلك، بأن هوامش الربح الخام حسب قانون تحديد ثمن الأدوية المنشور بالجريدة الرسمية هي عبر الأشطر:
• الشطر الأول من الأدوية: 90، 33؛
• الشطر الثاني …………..70، 29؛
• أما الشطر الثالث، فحدد له: 300 درهم كقيمة جزافية (forfaitaire)؛
• والشطر الرابع، كذلك حدد له 400 درهم كقيمة جزافية (forfaitaire) ، مهما بلغ ثمنه.

وعرج خلال الندوة الصحفية، أن هوامش 90، 33- 70، 29 – و300 درهم و400 درهم للأشطر الأربعة، تبقى خامة، حيث بعد استخلاص مصاريف الصيدلية من سومة كرائية، أداء مستحقات المحاسب، أجور ومستحقات الصندوق الوطني للضمان الإجتماعي لمساعدات ومساعدي الصيادلة، لوازم الصيدلية، فواتير الماء، الكهرباء، الهاتف، أداء الضرائب باختلافها وتنوعها، وباقي المصاريف اليومية والشهرية للصيدلية المغربية، الهامش الربحي الصافي المتبقى هو 8%.

كما ذكر، بأن الاتفاقية الإبرائية المبرمة بين المديرية العامة للضرائب والمجلس الوطني لصيادلة المغرب مع باقي المركزيات النقابية الممثلة لصيادلة صيدليات المغرب، أكدت ان هامش الربح الخام المتوسط للصيدلية هو 27% وهامش الربح المتوسط هو 8% بالنسبة لأدوية الشطر الأول والثاني أما الشطر الثالث والرابع فهوامش الربح الخامة جزافية، وهامش الربح الصافي لا يتعدى 1 أو 2%.

وفي الأخير، يضيف، ما أثير من جدل حول هوامش ربح الصيدلي وراءه، نية مبيتة من جهات تريد حصر ولوج المواطن للتطبيب والعلاج في هامش ربح الصيدلي الضعيف جدا مقارنة مع الدول التي جاء بها تقرير المجلس الأعلى للحسابات.

مقالات ذات صلة

‫9 تعليقات

  1. لاحول ولاقوة الابالله العلي العظيم الفتنة أشد من القتل لماذا لم تتدخل وزارة الصحة لتحديد الاسعار ..

  2. حسبنا الله ونعم الوكيل حكومة كل اللوبيات احرزت عن ارباح خيالية في عهدها
    شركات توزيع المحروقات الصيادلة سماسرة البضائع والمنتوجات الفلاحية والسمكية ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى