فتاح العلوي: أسعار المواد الغذائية ستعود إلى الاستقرار في الأيام المقبلة

أكدت وزيرة الاقتصاد والمالية، نادية فتاح، اليوم الثلاثاء، أن أسعار المواد الغذائية الأساسية ” ستعود إلى الاستقرار خلال الأيام المقبلة “، تزامنا مع حلول شهر رمضان المبارك.

وأوضحت السيدة فتاح، في تصريح للصحافة قبيل انعقاد لجنة المالية والتنمية الاقتصادية بمجلس النواب لدراسة مواضيع تتعلق بالتدابير الحكومية لمواجهة ارتفاع الأسعار، أن أسعار بعض المواد الغذائية شهدت ارتفاعا في الأيام الأخيرة بسبب الظروف المناخية، مشددة على أنها ” ستعود إلى الاستقرار أو الانخفاض لتكون في متناول جميع المواطنين، وذلك بفضل الارتفاع المرتقب في وتيرة الإنتاج في الأيام القادمة”.

وعلى سبيل المثال، تضيف الوزيرة، سجل سعر الطماطم ارتفاعا في شهر يناير المنصرم بسبب الوضعية المناخية، قبل أن يعرف انخفاضا، مشددة على أن ” المواد الأساسية متوفرة في جميع الأسواق، وهناك انخفاض أو استقرار في عدد منها مقارنة مع السنة الماضية، فيما ظلت المواد المدعمة مستقرة”.

وذكرت السيدة فتاح بأن الحكومة تواصل اتخاذ الإجراءات الكفيلة بمواجهة ارتفاع أسعار بعض المواد الأساسية.

وكان اجتماع للجنة الوزارية المشتركة رفيعة المستوى لليقظة وتتبع تموين الأسواق والأسعار، انعقد مؤخرا بمقر وزارة الداخلية، قد أكد أن العرض الحالي في الأسواق الوطنية من مختلف المواد الاستهلاكية يتميز بالوفرة والتنوع، لا سيما المواد التي يكثر عليها الطلب قبل وخلال شهر رمضان المبارك.

مقالات ذات صلة

‫18 تعليقات

  1. نفس الهضرة و نفس الأسطوانة المشروخة راه طلعتو لينا في الطيييط صراحة و لكن من ناحية برافو عليكم يستاهل الشعب الدرويش اكثر و اكثر لأن الحق كيجي بالقوة وليس بالشعارات على الانترنت و بلا بلا

  2. أثمنة الخضر اليوم 21/3/2023

    الطماطم : 12 درهم
    البطاطا: 09 درهم
    الفلفلة : 12 درهم
    البصلة : 15 حتى 18 درهم
    وهذا يكفي عندما ترون بعض المشترين كلما سمعوا الاثمنة يعودون ادراجهم ولا يسعني سوى القول. لاحول ولا قوة الا بالله. الله ياخد الحق في من كان سببا في ارتفاع الاسعار

  3. اكبر سمسار ومضارب هو اخنوش ورباعتوا حكومة تبريرات وشفوي والكذب والنفاق
    ستعود الاسعار على شاشة تلفاز وفي الواقع اسعار ملتهبة
    لا بديل عن الثورة تقلع الفساد من جذوره

  4. مجرد وعود زاءفة والأسعار مازالت في الزيادات كل مرة والكزوال أصبح يرعب المغاربة حسبنا الله ونعم الوكيل فيكن وفيكم جميعا يا من جعلوا البلد قطران وليس،عسل لو جءتم بحكومة يهودية لكان افضل،للمغاربة ولعشنا الرفاهية بدلا من هذا القحط،الذي،نعيشه الان مع ابناء،جلدتنا انتن شر حكومة أخرجت للناس لايعرفون من الدين الا الاذان .ودوام الحال من المحال والله يمهل ولايهمل

  5. الحمد لله الشيء الرخيص هد العام هي التمور المستوردة الحمدلله رخيصة.طازجة . أما ديال البلاد حتى هي تنافس باقي المواد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى