الشرطة تفرق تظاهرة ضد ارتفاع الأسعار بتونس

0
التحكم في النص :
تكبير الخط تكبير الخط تصغير الخط تصغير الخط

فرّقت الشرطة التونسية مساء الأحد احتجاجا ضد زيادة للأسعار دخلت حيز التنفيذ اعتبارا من الأول من يناير كما هو منصوص عليه في قانون المالية لعام 2018.

وتجمع متظاهرون شباب اعضاء بحملة “فاش نستناو” (ماذا ننتظر) في شارع بورقيبة وسط تونس بالقرب من وزارة الداخلية للمطالبة بإلغاء زيادة الأسعار والإفراج عن رفاقهم المعتقلين.

وهتف الشبان “لا خوف لا رعب الشارع ملك الشعب” أن ان تفرّق الشرطة التجمع وفقا لما أظهرته اشرطة فيديو نشرت على مواقع التواصل.

وقبل ذلك، كان العشرات من الشبان قد تظاهروا بظل رقابة شديدة من جانب الشرطة، ولكن بجو من الهدوء، بحسب ما أفادت مراسلة وكالة فرانس برس.

وقال أحدهم متوجها إلى الحشد الصغير “اليوم، بعد سبع سنوات على الثورة، يتم اعتقالنا بسبب شعارات”.

وبحسب نشطاء بحملة “فاش نستناو”، تم اعتقال العديد من اعضاء الحملة بسبب قيامهم بتوزيع منشورات تدعو الى التظاهر او بسبب رسوم غرافيتي على الجدران تندد بارتفاع الأسعار.

ولم تعط وزارة الداخلية التي اتصلت بها فرانس برس تفاصيل تتعلق بتلك الاعتقالات.

تحميل المزيد في بلاحدود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شاهد أيضاً

تظاهرات في باريس تزامنا مع مناقشة قانون إصلاح نظام التقاعد

شاركت 5 نقابات في تظاهرات وإضرابات شلت وسائل النقل العام في فرنسا اليوم الاثنين، تزامنا مع…

هبة 24

صوت وصورة

المزيد

النشرة البريدية

للإشتراك في الرسائل الإخبارية - أدخل بريدك الإلكتروني للتوصل بآخر الأخبار

لا تقلق نحن لا نرسل رسائل مزعجة

أراء ومواقف

استفتاء

​ما هو تقييمك لمستوى خدمات النقل العمومي بالمغرب؟

شاهد النتائج

جاري التحميل ... جاري التحميل ...
close button