إشهار ألعاب اليناصيب والرهان بالإعلام العمومي يصل ” الهاكا “

طالبت المجموعة النيابية للعدالة والتنمية، باتخاذ الإجراءات المنصوص عليها في القوانين والأنظمة المطبقة على المخالفة المتعلقة بإشهار ألعاب اليناصيب والرهان بقنوات الإعلام العمومي، وذلك استنادا للمادة 7 من القانون رقم 11.15، المتعلق بإعادة تنظيم الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري.

جاء ذلك في شكاية وجهها رئيس المجموعة، عبد الله بووانو، إلى رئيسة الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري، بعد رصد بث عدد من متعهدي الاتصال السمعي البصري، لمباريات في كرة القدم، يكون أحد طرفيها، فريق يضع على قميصه علامة تجارية تخص شركة “1Xbet”، المتخصصة في ألعاب اليناصيب والرهان.

وأوضحت المجموعة، أن بث مباريات هذا الفريق، من طرف متعهدي الاتصال السمعي البصري، يُعتبر إشهارا لهذه الشركة المتخصصة في اليناصيب والرهان، مشيرة إلى أن القانون رقم 83.13 المتعلق بالاتصال السمعي البصري، يعتبر في المادة 2 “الإشهار الذي يروج خطابا إشهاريا لأي منتوج أو خدمة مضرة بصحة الأشخاص، كالأسلحة النارية والمشروبات الكحولية، والسجائر بكل أنواعها، وألعاب اليناصيب والرهان، أو أي مواد يكون استهلاكها مشروطا بالحصول على إرشادات مهني مختص مثل الأدوية” إشهارا ممنوعا.

وأضافت المجموعة في شكايتها، أن القانون رقم 11.15 المتعلق بإعادة تنظيم الهيأة العليا للاتصال السمعي البصري، أوْكَل لهذه الهيأة في المادة 4 “السهر على تقيد أجهزة ومتعهدي الاتصال السمعي البصري، بالنصوص التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل، في ميدان الاشهار، ولهذه الغاية يمارس المجلس (المجلس الأعلى للاتصال السمعي البصري) بجميع الوسائل الملائمة مراقبة كيفية برمجة الفقرات الاشهارية التي تتولى هيآت الاتصال السمعي البصري، التابعة للقطاع العام أو المستفيدة من سند الاستغلال، أيا كان نوعه في إطار هذا القطاع.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى