سطات.. خضاران توأمان يكشفان سر الغلاء ويطالبان بتشديد المراقبة “فيديو”

هنا بمدينة سطات، وبالضبط بسوق اشطيبة بقلب المدينة، قامت كاميرا هبة بريس بجولة بدكان الشقيقين التوأمين المعروفين بالحسن والحسين، حيث صناديق الخضر بكل أنواعها ، معروضة للبيع بالتقسيط، أمام تباين الآراء بين المواطنين الذين اكتوا بلهيب غلاء الأسعار.

“الحسين” وبعفويته وقف مناديا بصوت عال، ” وزيدو عند لحسن وحشين، عدنا الجودة والجديد….كين الغلاء، ولكن اليوم بدات شوي الثمن كينزل، الدراوش مساكن محنين….”….خاص السلطات تضرب بيد من حديد على الشناقة والمضاربين الذين يرفعون السومة”.
وكشف شقيقه لحسن، عن لائحة الأسعار المتعلقة بالخضر، حيث الجلبان بلغ ثمنها 15 درهم للكيلوغرام الواحد، فيما انخفض سعر البطاطس إلى 7 دراهم بعد أن بلغ 10 دراهم في وقت سابق، كما استقر ثمن البصل في 8 دراهم والطماطم والجزر 10 دراهم للكيلوغرام الواحد، متوقعا انخفاض ملحوظ خلال الأيام القليلة المقبلة، داعيا إلى تظافر الجهود من قبل كافة المتدخلين لاستقرار الاسعار خلال شهر رمضان الأبرك.

وشدد المتحدث على ضرورة تكثيف لجان التفتيش لعملها بالسوق البلدي، من أجل ضبط الأسعار والحد من بعض التفاوتات والمضاربات والتلاعبات التي تؤدي إلى إرتفاع المواد الغذائية تفعيلا وانسجاما مع التعليمات الصادرة من وزارة الداخلية التي دعت فيها السلطات المحلية إلى ضرورة العمل على محاربة تعدد الوسطاء الذين يعمدون على التحكم في الأسعار ورفعها، مع معالجة كافة الاشكالات المتعلقة بالعملية بالتنسيق مع باقي القطاعات المعنية بهدف ضمان استقرار الأسعار بالأسواق لحماية المستهلك من كل التلاعبات والمضاربات التي تساهم في رفع الاسعار والمس بالقدرة الشرائية للمواطن.
تفاصيل أخرى ضمن الفيديو التالي:

مقالات ذات صلة

‫10 تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى