على هذا النحو …السعودية تتحرك بقوة لاستضافة مونديال 2030

السعودية نظمت مباراة بين فريقي النصر والهلال من جانب وباريس سان جيرمان من جانب آخر في يناير الماضي
السعودية نظمت مباراة بين فريقي النصر والهلال من جانب وباريس سان جيرمان من جانب آخر في يناير الماضي
تسعى السعودية لاجتذاب شركات دولية عملاقة، بل وحتى جمع قطبيّ كرة القدم البرتغالي كريستيانو رونالدو، والأرجنتيني ليونيل ميسي للترويج لملفها المتوقع تقديمه لاستضافة مونديال 2030، بحسب ما أفاد مسؤول مطلع على الملف، وكالة فرانس برس، الاثنين.

وتدرس السعودية ومصر واليونان الترشح بملف مشترك لتنظيم مونديال 2030، وفق ما صرح مسؤول مصري في سبتمبر الماضي.

ومطلع الشهر الحالي، أكد وزير الرياضة السعودي، الأمير عبد العزيز بن تركي الفيصل، أن بلاده لم تقدّم ملف ترشّح لاستضافة مونديال 2030 في كرة القدم، مؤكداً في الوقت نفسه أن “كل شيء ممكن”.

وقال مسؤول مطلع على الملف السعودي طلب عدم ذكر اسمه لأنه غير مخوّل بالحديث للإعلام، إنّ “السعودية تضع اللمسات الأخيرة على شراكات مع شركات عملاقة لرعاية ملفها لاستضافة كأس العالم”.

وأوضح أن “صندوق الاستثمارات العامة (صندوق الثروة السيادية السعودي) يقود الملف ويسعى لاجتذاب شركات دولية في قطاعات “الاتصالات والانترنت والبيانات والسياحة” لدعم الملف.

وتابع أنّ الرياض تعتزم “الإعلان عن الملف خلال أسابيع قليلة”.

ورفض مسؤولان سعوديان التعليق على هذه المعلومات.

وتبدو الكرة السعودية الآن في أوجها، إذ أعلن الاتحاد الآسيوي منح المملكة شرف استضافة نهائيات كأس آسيا 2027 للمرة الأولى في تاريخها.

يأتي ذلك مع بروز الكرة السعودية على الساحة الدولية خلال مونديال قطر 2022، بعدما حققت فوزاً تاريخياً على الأرجنتين 2-1 في الجولة الأولى من دور المجموعات، قبل إقصائها لاحقاً.

كما تصدر نادي النصر السعودي عناوين الصحف في اليوم الأخير من العام الماضي بعدما ضم النجم البرتغالي رونالدو لعامين ونصف العام مقابل 200 مليون يورو.

ووقّع رونالدو، وفق مصدر قريب من ناديه الجديد، اتفاقاً آخر مع السعوديين مقابل مئتي مليون يورو إضافية ليكون سفيراً لملف المملكة المشترك لاستضافة كأس العالم 2030.

وأوضح المسؤول أنّ الرياض تكثّف مفاوضاتها حالياً مع الأرجنتيني ميسي المتوّج بكأس العالم الأخيرة للترويج لملف السعودية، رفقة رونالدو.

وقال إن “هناك مفاوضات جارية مع ميسي ونجوم كبار للترويج لملف السعودية لكأس العالم”.

وتابع “تخيّل ملفاً لكأس العالم في ثلاث قارات ترعاه كبرى الشركات العالمية ويروّج له رونالدو وميسي.. سيكون منافساً صعباً”.

لكنّ طموح السعودية بترويج الثنائي الأسطوري ميسي ورونالدو لملفها المتوقع تقديمه لاستضافة كأس العالم يصطدم بملف الأرجنتين لاستضافة البطولة نفسها.

ومطلع الشهر الحالي، أطلقت الأرجنتين وتشيلي وأوروغواي وباراغواي رسمياً ملفاً مشتركاً لاستضافة مونديال 2030، تكريماً لذكرى مرور 100 عام على إقامة أول مونديال في العاصمة الأوروغويانية مونتيفيديو.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى