حملة طبية في الجراحة العامة بالمركز الاستشفائي الإقليمي بجرسيف

يوسف أقضاض _ هبة بريس

نظمت جمعية التنمية والتربية والرعاية، بين يومي 10و 12 فبراير 2023 حملة طبية متخصصة في الجراحة العامة بالمستشفى الاقليمي بجرسيف بشراكة مع المندوبية الإقليمية لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية بجرسيف، ودعم من جماعة جرسيف والمجلس الإقليمي لجرسيف، وتحت إشراف عمالة الإقليم.

و جاء تنظيم هذه الحملة الطبية لتخفيف الضغط الكبير على المستشفى الإقليمي لجرسيف وتجويد الخدمات الصحية وتقريبها من الساكنة و تخفيف معاناة المرضى و الفئات المعوزة خاصة و أن المستشفى الإقليمي لجرسيف يتوفر فقط على طبيب واحد مختص في الجراحة، و قاعتين فقط لإجراء العمليات الجراحية المماثلة.

واستفاذ من هذه الحملة الطبية 53 مريضا و مريضة، تحت إشراف 40 إطارا صحيا وإداريا، بغية تقليص مدة الانتظار بالنسبة للمرضى المسجلين في قائمة المواعيد، وذلك بإجراء العمليات الخاصة بالفتق والمرارة.

وفي تصريح للموقع ، أوضح السيد هشام علوي اسماعيلي المندوب الاقليمي لوزارة الصحة والحماية الاجتماعية بجرسيف، أن هذه الحملة الطبية استفاد منها 53 مريضا ومريضة، كانوا مسجلين بلوائح انتظار المواعيد، لإجراء عمليات الفتق والمرراة.

وأكد المسؤول الإقليمي عن قطاع الصحة بجرسيف، أن هذه الحملة الطبية تكتسي أهمية بالغة، حيث ساهمت في تقليل عدد المرضى المسجلين في قائمة الانتظار، و تقليص فترة المواعيد الخاصة بهذه اللائحة.

و شدد العلوي إسماعيلي، أنه من أجل نجاح هذه الحملة الطبية تم توفير كل المستلزمات الطبية، والأدوية والوسائل اللوجستيكية، بتظافر جهود المديرية الجهوية للصحة بجهة الشرق وإدارة المستشفى الإقليمي، وبعض المستشفيات الإقليمية المجاورة.

و عبر كل من السادة المندوب الإقليمي لوزارة الصحة و الحماية الاجتماعية و رئيس الجمعية المنظمة عن فرع باريس و منسقها الوطني عن شكرهم لكل الطواقم الصحية التي قامت بإنجاز هذه التدخلات الجراحية في ظروف جيدة و كذا باقي الشركاء على دعمهم و تضامنهم لإنجاح هذه الحملة.

وقد لقيت هذهرالمبادرة استحسانا من طرف المستفيدات و المستفيدين من تدخلات جراحية على المرارة أو الفتق حسب الحالة و الذين عبروا عن امتنانهم و شكرهم لكل الساهرين على هذا العمل النبيل .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى