مديرية الأدوية والصيدلة تعقد لقاءً تشاورياً مع المجلس الوطني لهيئة الصيادلة

في إطار مواصلة تفعيل المخطط التشاوري الذي سطرته وزارة الصحة والحماية الاجتماعية مع ممثلي القطاع الصيدلي، ومن أجل رفع جميع التحديات المستقبلية خصوصا في ظل تعميم التغطية الصحية بالمغرب، عقدت مديرية الأدوية والصيدلة يوم الجمعة 30 دجنبر 2022 لقاءً تشاورياً أولياً مع أعضاء المجلس الوطني لهيئة الصيادلة«CNOP» ، بحضور جميع المجالس المكونة له؛ المجلس الجهوي لصيادلة الشمال «CRPON» ، المجلس الجهوي لصيادلة الجنوب «CRPOS»، مجلس هيئة الصيادلة الصناع والموزعين «COPFR» ومجلس الصيادلة الإحيائيين « CPB ».

ويأتي هذا اللقاء التشاوري في ظل ظرفية خاصة تتميز بالانطلاقة الفعلية للعديد من المشاريع الاستراتيجية التي تعرفها المملكة وفي مقدمتها إعادة هيكلة وإصلاح المنظومة الصحية الوطنية وتعميم التغطية الصحية تنزيلا للتوجيهات الملكية السامية الهادفة إلى تحسين الخدمة الصحية عن طريق تسهيل الولوج لأدوية ومواد صحة ذات جودة عالية.

وقد اعتبر هذا اللقاء التشاوري مناسبة لجرد شامل لكل الإشكاليات التي تعوق تطور القطاع الصيدلي حاليا بجميع فروعه. وبعد نقاش طويل ومسؤول، تم تحديد المحاور الأساسية التي ستشكل خارطة طريق واضحة تهدف إلى رفع كل التحديات الآنية من أجل ضمان السيادة الوطنية في المجال الصيدلي مع مراعاة تحقيق القفزة النوعية الإيجابية للقطاع بجميع مكوناته.

وفي الختام، تم الاتفاق على ضرورة بلورة هذه المحاور على أرض الواقع ضمن خطة عمل مشتركة ترتكز على إيجاد حلول سريعة لكافة التحديات مع وضع آلية تتبع دقيقة من أجل النهوض بالقطاع لما فيه الصالح العام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى